منتديات ,,, اسلامية,,, ثقافية ,,,ادبية,,, تاريخية,,,واجتماعية ,,,عامة
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصص جميلة ومفيدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   السبت يوليو 18, 2009 4:16 pm


قصة شاب إستهزأ بالأذآن

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة


هَـذي قِصةْ شَآآب آستهزأ بآلأذان فَمَآذآ جَـرى َله..؟؟؟؟

في أحد الأيام

كان سهران على مطربته المفضلة التي كان يدمن سماعها قبل أن ينام فإذا بصوت يملأ المكان ،

إذ به صوت الآذان
يقول : والله قبل قليل أغمضت عيوني ، حسيت والله كأن الآذان ساعة

يقول انفلت لساني مني فقلت : ما هو وقته هذا الإزعاج

يقول : يا ليته لم ينفلت مني ، لأني دفعت ثمن تلك الكلمات والله كان ثمنها غالٍ جدا

يقول : شعرت بعدها بطنين خفيف في أذني لم أعبه به

ثم نمت ، ولا صليت ، نمت ، لكن الذي يسمع السر وأخفى و سمعني لا ينام سبحانه


( أم يحسبون أن لا نسمع سرهم ونجواهم بلى ورسلنا لديهم يكتبون )

استيقظت كعادتي نزلتُ إلى أهلي ، أنظر إليهم يتكلمون لكن والله ما أسمع ما يقولون ،


فقلت لهم مازحاً : وش فيكم أنتم تقولون سر !!

ارفعوا أصواتكم ، يقول مازحاً لا زلت أعبث

لم أستوعب بعد أن الأمر قد قضي في السماء بأن يسلب ذلك الضعيف السمع ، وأني لن أسمع كلمة بعد ذلك الآذان
فوالله أيقنت بعدها أن الله أكبر ، ...
جاءني هذا الزميل ، بشكل مختلف ، وهو قد انقطع عني ، جاء بشكل مختلف تماما ومعه أوراق استغربت يطلع لي الأوراق وشكله متغير ، أخرج لي التقرير الذي قد ثبت فيه أنه قد فقدحاسة السمع تماماً وأنه ليس فيه أي أمل لسماعه مرة أخرى ، إلا أن يشاء الله ، وتجرى له عملية زراعة قوقعة في الأذن ، اليمنى فقط وهذه العملية تكلف مئة ألف ريال

حكى لي عن معاناته خلال سنتين ، يقول : والله كل أصدقائي تركوني ، وقد كنت أخطط

وأسافر معهم ، وأقضي وقتي كله معهم ، تركوني كلهم ، ولا عاد منهم أحد يزورني صرت ما أطلع من البيت يقول غصب علي ما هو كيفي ، شعرت وقتها بضيق لا يعلمه إلا الله تعالى وحزن شديد ، حتى والله فكرت أن أنتحر

قد لا تصدقني لكن أقسم بالله لقد تمنيت أني مولود أصم

على الأقل يكون عندي أصدقاء يفهموني بالإشارة وأفهمهم بالإشارة صرت جالس أقرأ قرآن و أبكتني آية ( يذكرون الله قياما وقعودا وعلى جنوبهم ) فأصبح هذا حالي ، أصبحت أدعو الله وأنا واقف ، وقبل أن أنام ، يا رب يا رب

يقول الشخص لي ياشيخ :

عندي مشكلة الحين ، أبسألك !! في الصلاة ، متى أقول آمين !!

يقول كنت ألصق مرفقي بمرفق الذي بجانبي حتى إذا قام أعلم أنه قال الله أكبر ، بدأت أحس يقيناً أن الله تعالى عظيم وانه سمعني يوم لم يسمعني أحد ، بحمد الله جلّ وعلا ، بعد هذه المعاناة ، زرعت له قوقعه في مستشفى التخصصي بالرياض , وبحمد الله نجحت العملية

_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ساري الليل
عضو الماسي
عضو الماسي


ذكر عدد الرسائل : 1153
العمل/الترفيه : computer
اعلام الدول :
المهنة :
تاريخ التسجيل : 01/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   السبت يوليو 18, 2009 4:21 pm


لاحول ولاقوة الابالله

الله يهديه ومن على

شاكلته


طفله علموها ثلاث عيوب


طفلة صغيره ..ومن الصغر
..علموها ثلاث عيوب
بوجه الغريب ..لاتضحڪين

وسوي .. ولا تسألين
..وأهمها .. حذاري تحبين



ومر الزمن ..
والطفلة
ڪبرت .. وهالعيوب ڪبرت..
!!..إحفظتها بقلبها ..إفهمتها بعقلها

!!...إلا الأخير .. وآآه من الأخير

حاولت تفهمه .. ماقدرت
!..حاولت
تجنبه .. ماصبرت
واخيراً قررت
تنسى ذاك العيب الڪبير
..تنسى ذاك الهم
الڪبير



ومرت الأيام .. والوقت الطويل
ومرها طيفٍ من بعيد

سكن في قلبها ..ضحك في وجها
حست بقلبها .. يرجف
وبعينها .. تدمع

ودها إنه منها قريب .. ودها
....مايبعد عنها
مسڪينه حبت .. ولا حست

وسوت أڪبر ..هالعيوب



راحت لأمها .. تشڪـي
تحڪـي .. وتحڪـي

مثل ماتعودت من يومها ..طفلـﮧ
أمها بڪت وقالت : بنتي تحب
..أبوها سڪت
وقال : لايدري أحد

أبعدوها عن الناس
خافوا تقول ذاك الإحساس
وصارت
تسامر ..النجمه
وتحسب ..للقدر "حڪمه"
تفڪر في فارس الأحلام
وتبني ذيك
الأمال





ماطولت في حلمها
جاها ولد عمها
يبيها ..يبي
قربها
وافق أبوها .. وافقت أمها
قالوا : مافيه إلا ولد عمها
يبعد العيب
عنا .. وعنها

وهي .. للحين ترسم
محدٍ أخذ رايها .. ولا احدٍ شاورها

بڪت قالت : لا .. محدٍ سمعها


وجا ذاڪ اليوم إلي يسمونه زفاف

وهو بعيونه .. يوم الممات
وإجتمعوا الأحباب .. والأصحاب
محدٍ درى عن
قلبها .. عن همها
محدٍ عرف وش نيتها




قالوا : الفرحه

وڪلٍ هتف
قالوا : الزفه
وڪلٍ وقف
بس للأسف
هي ماحضرت
هي
ارحلت
خذت ذنبها .. وذنب
أهلها .. وإرحلت ..
خذت عيبها الڪبير

..!وإرحلت..
!

_________________


ضعيني، إذا ما رجعت
وقوداً بتنّور نارك
وحبل الغسيل على سطح دارك
لأني فقدت الوقوف
بدونِ صلاةِ نهارك
هرمت، فردّي نجومَ الطفولة
حتّى أُشارك
صغار العصافير
دربَ الرجوع
لعشِّ انتظارك

امي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   السبت يوليو 18, 2009 4:28 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ساري

مع كل الاسف هذا حال اغلب مجتمعنا
يعلمون ابنائهم اشياء وعندما يكبرون ويتربون عليها تصبح بنظرهم اشياء خاطئه
ويتجاهلون انهم هم السبب فيها
قصه حملت بين سطورها الكثير من الحكم والدروس
سلمت اناملك على هذا الانتقاء الاكثر من رااائع
والله يعطيك العافيه


_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   السبت يوليو 18, 2009 4:32 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


نقلت هذه القصة التاريخية لكم

أتمنى ان تنال رضى الجميع ويستفيدوا

من اخلاقيات القصة

وهذا القصة:

قصة الحجاج والغلام




كان الحجاج بن يوسف ذات يوم في الصيد فرأى تسعة كلاب إلى جانب صبي صغير السن عمره نحو عشر سنوات وله ذوائب.
فقال له الحجاج : ماذا تفعل هنا أيها الغلام ؟

فرفع الصبي طرفه إليه وقال له : يا حامل الأخبار لقد نظرت إلىّ بعين الاحتقار وكلمتني بالافتخار وكلامك كلام جبار وعقلك عقل حمار

فقال الحجاج له : أما عرفتني ؟

فقال الغلام : عرفتك بسواد وجهك لأنك أتيت بالكلام قبل السلام.

فقال الحجاج : ويلك أنا الحجاج بن يوسف

فقال الغلام : لا قرب الله دارك ولا مزارك فما أكثر كلامك وأقل إكرامك.

فما أتم كلامه إلا والجيوش حلّقت عليه من كل جانب وكل واحد يقول السلام عليك يا أمير المؤمنين . فقال الحجاج: احفظوا هذا الغلام فقد أوجعني بالكلام فأخذوا الغلام فرجع الحجاج إلى قصره فجلس في مجلسه والناس حوله جالسون ومن هيبته مطرقون وهو بينهم كالأسد ثم طلب إحضار الغلام فلما مثل بين يديه ،ورأى الوزراء و أهل الدولة لم يخشى منهم .

بل قال : السلام عليكم فلم يرد الحجاج السلام فرفع الغلام رأسه وأدار نظره فرأى بناء القصر عالياً ومزين بالنقوش والفسيفساء وهو في غاية الإبداع والإتقان .

فقال الغلام : أتبنون بكل ريع آية تعبثون وتتخذون مصانع لعلكم تخلدون وإذا بطشتم بطشتم جبارين فاستوى الحجاج جالساً وكان متكئاً .

فقالوا للغلام : يا قليل الأدب لماذا لم تسلم على أمير المؤمنين السلام اللائق ولماذا لم تتأدب في حضرته ؟

فقال الغلام : يا براغيث الحمير منعني عن ذلك التعب في الطريق وطلوع الدرج أما السلام فعلى أمير المؤمنين وأصحابه ، يعني السلام على علىّ بن أبى طالب وأصحابه .

فقال الحجاج : يا غلام لقد حضرت في يوم تم فيه أجلك وخاب فيه أملك.

فقال الغلام : والله يا حجاج أن كان في أجلي تأخير لم يضرني من كلامك لا قليل ولا كثير.

فقال بعض الغلمان : لقد بلغت من جهلك يا خبيث أن تخاطب أمير المؤمنين كما تخاطب غلاماً مثلك يا قليل الآداب انظر من تخاطب وأجبه بأدب واحترام فهو أمير العراق والشام.

فقال الغلام : أما سمعتم قوله تعالى " كل نفس تجادل عن نفسها" .

فقال الحجاج : فمن عنيت بكلامك أيها الغلام ؟

قال : عنيت به على بن أبى طالب وأصحابه وأنت يا حجاج على من تسلم ؟

فقال الحجاج : على عبدالملك بن مروان.

فقال الغلام : عبدالملك الفاجر عليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين.

فقال الحجاج : ولم ذلك يا غلام ؟

فقال : لأنه أخطأ خطيئة عظيمة مات بسببها خلق كثير فقال بعض الجلساء اقتله يا أمير المؤمنين فقد خالف الطاعة وفارق الجماعة وشتم عبدالملك بن مروان.

فقال الغلام : يا حجاج أصلح جلسائك فإنهم جاهلون فأشار الحجاج لجلسائه بالصمت.

ثم سأله الحجاج : هل تعرف أخي؟

فقال الغلام : أخوك فرعون حين جاءه موسى وهارون ليخلعوه عن عرشه فاستشار جلسائه.

فقال الحجاج : اضربوا عنقه.

فقال له الرقاشي : هبني إياه يا أمير المؤمنين أصلح الله شأنك.

فقال الحجاج : هو لك لا بارك الله فيه.

فقال الغلام : لا شكر للواهب ولا للمستوهب.

فقال الرقاشي :أنا أريد خلاصك من الموت فتخاطبني بهذا الكلام ثم التفت الرقاشي إلى الحجاج وقال له: افعل ما تريد يا أمير المؤمنين.

فقال الحجاج للغلام : من أي بلد أنت ؟

فقال الغلام: من مصر.

فقال له الحجاج : من مدينة الفاسقين .

فقال الغلام : ولماذا أسميتها مدينة الفاسقين ؟

قال الحجاج : لأن شرابها من ذهب ونسائها لعب ونيلها عجب وأهلها لا عجم ولا عرب.

فقال الغلام : لستُ منهم.

فقال الحجاج : من أي بلد إذن ؟

قال الغلام : أنا من أهل خرسان.

فقال الحجاج : من شر مكان وأقل الأديان.

فقال الغلام : ولم ذلك يا حجاج ؟

فقال : لأنهم عجم أعجام مثل البهائم والأغنام كلامهم ثقيل و غنيهم بخيل. فقال الغلام : لستُ منهم.

فقال الحجاج : من أين أنت ؟

قال : أنا من مدينة الشام.

قال الحجاج : أنت من أحسن البلدان وأغضب مكان وأغلظ أبدان .

قال الغلام : لستُ منهم.

قال الحجاج : فمن أين إذن؟

قال الغلام : من اليمن.

فقال الحجاج : أنت من بلد غير مشكور.

قال الغلام: ولم ذلك؟

قال الحجاج : لأن صوتهم مليح و عاقلهم يستعمل الزمر و جاهلهم يشرب الخمر.

قال الغلام : أنا لستُ منهم.

قال الحجاج : فمن أين إذن؟

قال الغلام : أنا من أهل مكة.

فقال الحجاج : أنت إذن من أهل اللؤم والجهل وقلة العقل.

فقال الغلام : ولم ذلك ؟

قال : لأنهم قوم بعث فيهم نبي كريم فكذبوه وطردوه وخرج من بينهم إلى قوم أحبوه وأكرموه.

فقال الغلام : أنا لستُ منهم.

فقال الحجاج : لقد كثرت جواباتك علي وقلبي يحدثني بقتلك.

فقال الغلام : لو كان أجلي بيدك لما عبدت سواك ولكن اعلم يا حجاج أني أنا من أهل طيبة مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

فقال الحجاج : نعمت المدينة أهلها أهل الإيمان والإحسان فمن أي قبيلة أنت ؟

فقال الغلام : من ثلى بنى غالب من سلالة علي بن أبى طالب عليه السلام وكل نسب وحسب ينقطع إلا حسبنا و نسبنا فإنه لا ينقطع إلى يوم القيامة فاغتاظ الحجاج غيظاً شديداً وأمر بقتله.

فقال له كل من حضر من الوزراء : ولكنه لا يستحق القتل وهو دون سن البلوغ أيها الأمير.

فقال الحجاج : لا بد من قتله ولو يناد منادى من السماء.

فقال الغلام: ما أنت بنبي حتى يناديك مناد من السماء.

فقال الحجاج : ومن يحول بيني وبين قتلك.

فقال الغلام : يحول بينك وبين قتلي ما يحول بين المرء وقلبه.

فقال الحجاج : وهو الذي يعينني على قتلك.

فقال الغلام : كلا إنما يعينك على قتلي شيطانك و أعوذ بالله منك ومنه.

فقال الحجاج : أراك تجاوبني على كل سؤال فأخبرني ما يقرب العبد من ربه؟

فقال الغلام : الصوم والصلاة والزكاة والحج .

فقال الحجاج: أنا أتقرب إلى الله بدمك لأنك قلت أنك من أولاد الحسن والحسين.

فقال الغلام : من غير خوف ولا جزع أنا من أولاد رسول الله صلى الله عليه وسلم إن كان أجلي بيدك فقد حضر شيطانك يعينك على فساد آخرتك.

فأجابه الحجاج : أتقول أنك من أولاد الرسول وتكره الموت؟

قال الغلام : قال الله تعالى " ولا تلقوا بأيدكم إلى التهلكة"

قال الحجاج : ابن من أنت ؟

قال الغلام : أنا ابن أبي و أمي.

فسأله الحجاج : من أين جئت ؟

قال الغلام : على رحب الأرض.

فقال الحجاج : أخبرني من أكرم العرب؟

فأجاب الغلام : بنو طي .

فسأله الحجاج : ولم ذلك ؟

فقال الغلام: لأن حاتم الأصم منهم.

فقال الحجاج : فمن أشرف العرب ؟

قال الغلام : بنو مضر.

فقال الحجاج : ولم ذلك؟

فقال الغلام : لأن محمد صلى الله عليه وسلم منهم.

فقال الحجاج : فمن أشجع العرب ؟

فقال الغلام : بنو هاشم لأن علي بن أبي طالب منهم .

فقال الحجاج: فمن أنجس العرب و أبخلهم وأقلها خيراً ؟

فقال الغلام : بنو ثقيف لأنك أنت منهم وفي الحديث الشريف يظهر من بنو ثقيف نمرود وكذاب فالكذاب مسيلمة والنمرود أنت فأغتاظ الحجاج غيظاً شديداً وأمر بقتله فشفع به الحاضرون فشفعهم فيه وسكن غضبه قليلاً .

وقال الحجاج : أين تركت الإبل ذات القرون ؟

فقال الغلام : تركتها ترعى أوراق الصوان.

فصاح الحجاج به قائلاً : يا قليل العقل ويا بعيد الذهن هل للصوان ورق؟

فقال الغلام : وهل للإبل قرون ؟

فقال الحجاج : هل حفظت القرآن ؟

فقال الغلام : هل القرآن هارب منى حتى أحفظه.

فسأله الحجاج : هل جمعت القرآن ؟

فقال الغلام : وهل هو متفرق حتى أجمعه ؟

فقال له الحجاج : أما فهمت سؤالي .

فأجابه الغلام : ينبغي لك أن تقول هل قرأت القرآن وفهمت ما فيه.

فقال الحجاج : فأخبرني عن آية في القرآن أعظم؟ وآية أحكم؟ وآية أعدل ؟ وآية أخوف ؟ وآية أرجى ؟ وآية فيها عشر آيات بينات؟ وآية كذب فيها أولاد الأنبياء؟ وآية صدق فيها اليهود والنصارى ؟ وآية قالها الله تعالى لنفسه؟ وآية فيها قول الملائكة؟ و آية فيها قول أهل الجنة؟ وآية فيها قول أهل النار؟ وآية فيها قول إبليس ؟؟؟

فقال الغلام : أما أعظم آية فهي آية الكرسي .

وأحكم آية إن الله يأمر بالعدل والإحسان .

وأعدل آية فمن يعمل مثقال ذرة خيراً يره ومن يعمل مثقال ذرة شراً يره .

وأخوف آية أيطمع كل امرىء منهم أن يدخل جنة نعيم .

وأرجى آية قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعها .

وآية فيها عشر آيات بينات هي إن في خلق السماوات والأرض واختلاف الليل والنهار لآيات لأولى الألباب وأما الآية التي كذب فيها أولاد الأنبياء فهي وجاءوا على قميصه بدم كذب وهم إخوة يوسف كذبوا ودخلوا الجنة .

وأما الآية التي صدق فيها اليهود والنصارى فهي وقالت اليهود ليست النصارى على شيء وقالت النصارى ليست اليهود على شيء فصدقوا ودخلوا النار .

والآية التي قالها الله تعالى لنفسه هي وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون ما أريد منهم من رزق وما أريد أن يطمعون إن الله هو الرزاق ذو القوة المتين .

وآية فيها قول الأنبياء وما كان لنا أن نأتيكم بسلطان إلا بإذن الله وعلى الله فل يتوكل المؤمنون .

وآية فيها قول الملائكة سبحانك لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم .

و أية فيها قول أهل الجنة الحمد لله الذي أذهب عنا الحزن إن ربنا لغفور شكور .

وآية فيها قول أهل النار ربنا أخرجنا منها فإن عدنا فإنا ظالمون .

وآية فيها قول إبليس أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين .

فقال الحجاج : أخبرني عمن خُلق من الهواء ؟ ومن حُفظ بالهواء ؟ ومن هلك بالهواء ؟

فقال الغلام : الذي خلق من الهواء سيدنا عيسى عليه السلام؛؛ والذي حفظ بالهواء سيدنا سليمان بن داود عليهما السلام ؛ وأما الذي هلك بالهواء فهم قوم هود.

فقال الحجاج : فأخبرني عمن خُلق من الخشب ؟ والذي حُفظ بالخشب ؟ والذي هلك بالخشب ؟

فقال الغلام : الذي خلق من الخشب هي الحية خلقت من عصا موسى عليه السلام؛؛ والذي حفظ بالخشب نوح عليه السلام؛؛ والذي هلك بالخشب زكريا عليه السلام.

فقال الحجاج: فأخبرني عمن خُلق من الماء ؟ ومن نجا من الماء ؟ ومن هلك بالماء ؟

فقال الغلام: الذي خلق من الماء فهو أبونا آدم عليه السلام؛؛ والذي نجا من الماء موسى عليه السلام؛؛ والذي هلك بالماء فرعون.

فقال الحجاج : فأخبرني عمن خُلق من النار ؟ ومن حُفظ من النار ؟

فقال الغلام : الذي خُلق من النار إبليس؛؛ والذي نجا من النار إبراهيم عليه السلام.

فقال الحجاج : فأخبرني عن أنهار الجنة وعددها ؟

فقال الغلام : أنهار الجنة كثيرة لا يعلم عددها إلا الله تعالى كما قال في كتابه العزيز فيها انهار من ماء غير آسن وأنهار من لبن لم يتغير طعمه وأنهار من خمر لذة للشاربين وأنهار من عسل مصفى... وكلها تجري في محل واحد لا يختلط بعضها ببعض ويوجد نظيره في الدنيا وهو في رأس بنى آدم طعم عينه مالح وطعم أذنه مر وطعم فمه عذب .

فقال الحجاج : إن أهل الجنة يأكلون ويشربون ولا يتغوطون فهل يوجد مثلهم في الدنيا ؟

فقال الغلام : الجنين في بطن أمه يأكل ويشرب ولا يتغوط.

فقال الحجاج : فما أول قطرة من دم؟

فقال الغلام : هي حيض حواء.

فقال الحجاج : فأخبرني عن العقل ؟ والإيمان ؟ والحياء ؟ والسخاء ؟ والشجاعة ؟ والكرم؟ والشهوة ؟

فقال الغلام : إن الله قسم العقل عشرة أقسام جعل تسعة في الرجال وواحداً في النساء ؛؛والإيمان عشرة تسعة في اليمن وواحداً في بقية الدنيا؛؛ والحياء عشرة تسعة في النساء وواحداً في الرجال؛؛ والسخاء عشرة تسعة في الرجال وواحداً في النساء؛؛ والشجاعة والكرم عشرة تسعة في العرب وواحداً في بقية العالم؛؛ والشهوة عشرة أقسام تسعة في النساء وواحداً في الرجال.

فقال الحجاج : فأخبرني ما يجب على المسلم في السنة مرة ؟

فقال الغلام : صيام رمضان.

فقال الحجاج : وما يجب في العمر مرة ؟

فقال الغلام : الحج إلى بيت الله الحرام من استطاع إليه سبيلا .

فقال الحجاج : فأخبرني عن أقرب شيء إليك ؟

فقال الغلام : الآخرة .

ثم قال الحجاج: سبحان الله يأتي الحكمة من يشاء من عباده ما رأيت صبياً أتاه الله العلم والعقل والذكاء مثل هذا الغلام.

فقال الغلام : أنا أهل لذلك.

فقال الحجاج : فمن أحق الناس بالخلافة ؟

فقال الغلام : الذي يعفو ويصفح ويعدل بين الناس.

فقال الحجاج : فأخبرني عن النساء ؟

فقال الغلام : أتسألني عن النساء وأنا صغير لم أطـّلع بعد على أحوالهن و رغائبهن ومعاشرتهن ولكني سأذكر لك المشهور من أمورهن؛؛ فبنت العشر سنين من الحور العين؛؛ وبنت العشرين نزهة للناظرين؛؛ وبنت الثلاثين جنة نعيم ؛ وبنت الأربعين شحم ولين؛؛ وبنت الخمسين بنات وبنين؛؛ وبنت الستين ما بها فائدة للسائلين؛؛ وبنت السبعين عجوز في الغابرين؛؛ وبنت التسعين شيطان رجيم؛؛ وبنت المائة من أصحاب الجحيم.

فضحك الحجاج وقال:أي النساء أحسن؟

فقال الغلام : ذات الدلال الكامل والجمال الوافر والنطق الفصيح التي يهتز نهدها ويرتاح ردفها.

فقال له الحجاج : أخبرني عن أول من نطق في الشعر؟

فقال الغلام : آدم عليه السلام وذلك لما قتل قابيل أخاه هابيل.

أنشد آدم يقول :

بكــت عــينـي وحـق لـها بكاهـــا *** ودمــــع الـــعـــين منهمل يسيح فـــمـا لـي لا أجــود بسـكـب دمع *** و هـابــيل تضمّنـه الـضــريـــــح رمــى قــابـيـل هـــابــيــلاً أخـــاه *** وألحد في الثرى الوجه الـصبيح تغـــيرت البـــلاد ومـــن عـــليها *** فــوجــــه الأرض مــغــبر كشيح تـــبدل كـــل ذي طــعــم ولــــون *** لـــفـقـدك يا صــبــيـح يا ملــــيح أيا هـــــابــيل إن تــقــتـل فإنــــي *** عـــليك الــــدهر مكتـئـب قريــح فأنت حياة من في الأرض جميعاً *** وقــــد فــقـدوك يا روح وريـــح وأنـــت رجــيــح قــدر يـا فصيح *** سلـــيم بـل ســـميح بــل صبيـــح ولــــسـت مــيـت بـــــل أنت حي *** و قــابــيــل الشــقي هو الطريـح علـــــيه السخــط من رب البرايا *** و أنت عـــليـــك تسليم صريـــح فأجابه إبليس يقول : تـنوح على البلاد ومن عليها *** وفي الفردوس قد ضاق بك الفسيح وكـــنت بها وزوجك في نعيم *** مــن الــمــولـى وقـلـبك مسـتريـــح خـدعتك في دهائي ثم مكري *** إلــــى أن فـــاتـك الــعيــش الرشيح فقال الحجاج : أخبرني يا غلام عن أجود بيت قالته العرب في الكرم ؟ فقال الغلام : هو بيت حاتم طي.

حيث يقول:ـــ وأكرم الضيف حتما حين يطرقني *** قبل العيال على عسر و إيسار فقال الحجاج : أحسنت يا غلام وأجملت وقد غمرتنا ببحر علمك فوجب علينا إكرامك ثم أمر له بألف دينار وكسوة حسنة و جارية وسيف وفرس.

وقال الحجاج في نفسه : إن أخذ الفرس نجا وإن أخذ غيرها قتلته فلما قدمها له.

ثم قال الحجاج : خذ ما تريد يا غلام فغمزته الجارية.

وقالت : خذني أنا خير من الجميع فضحك الغلام وقال ليس لي بك حاجة وأنشد يقول :ـــ

و قــرقعــت اللجان بـــرأس حــمراً *** أحــــب إلىّ مــما تــغــمـزني أخـاف إذا وقعــت عــــلى فراشــي *** وطالت علتي لا تصحبينـــي أخـــاف إذا وقــعــنا فــي مضـــيـق *** وجار الدهر بي لا تنصريني أخـــاف إذا فـقــدت المــال عــندي *** تــمــيلي للخصام وتهجريني

فأجابته الجارية تقول :ــ

معاذ الله أفـــعــــل مـــا تــــقــول *** ولو قطعت شمالي مع يميني وأكتم سر زوجــي فــي ضميري *** وأقـــنع باليسير وما يــجيني إذا عاشـــرتني وعرفت طـــبعي *** ستــعــلم أنـــني خــير القرين فقال الحجاج : ويلك ألا تستحين تغمزينه وتجاوبينه بالشعر.

فقال الغلام : إن كنت تخيرني فإنني أختار الفرس أما إن كنت ابن حلال فتعطيني الجميع.

فقال الحجاج : خذهم لا بارك الله لك فيهم.

فقال الغلام : قبلتهم لا أخلف الله عليك غيرهم ولا جمعني بك مرة

أخرى. ثم قال الغلام : من أين أخرج يا حجاج ؟

فأجابه الحجاج : أخرج من ذاك الباب فهو باب السلام.

فقال الجلساء للحجاج : هذا جلف من أجلاف العرب أتى إليك

وسبك وأخذ مالك فتدله على باب السلام ولم تدله على باب النقمة والعذاب ؟

فقال الحجاج : إنه استشارني والمستشار مؤتمن...

وخرج الغلام من بين يدي الحجاج سالماً غانماً بفضل

ذكائه وفهمه ومعرفته وحسن إطلاعه
[/size]

_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دمعة الم
عضو فعال
عضو فعال


انثى عدد الرسائل : 264
العمل/الترفيه : مدرسة
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 13/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الجمعة يوليو 24, 2009 9:59 am

اسمعوا ماذا قال لخطيبته



تقدّم شاب

لخطبة فتاة جميله
جدا

ولكن كان شرطها أن لاتعيش مع امه

فردّ لها في ظرف رساله هذه
الأبيات

سمعت ملهوف الحشى مرسلن لي *** رساله تجعلني أسرع
بفرقاه

إن كان قصدك يالغالي التغلي *** مابيك والمغرور ما أشفق
بلاماه

أمي ليا شافت خيالي تهلي *** ولا الغضي لاشافت غيري
تحلاه

ثلاث سنين وديدها سقمتن لي *** أنقز على المتنين وأصيح
يُماه

وأمي مالها عن الشمس ضلي *** ولا الغضي لادوّر الظل
يلقاه


وبعد ماسمعت بالقصيده هذي تزوجته وقالت
هذا يصلح زوج لي


الله اكبر على هذا البيت
:


أمي ليا شافت
خيالي تهلي *** ولا الغضي لاشافت غيري تحلاه


بمعنى أمي بس لو تشوف
أثر
ظلي تنادي وتهلهل

أما الزوجه لو رأت شخص أحلى مني تناظر له بدون لا
أشعر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
صليبي
عضو جديد
عضو جديد


ذكر عدد الرسائل : 41
العمل/الترفيه : موظف
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 25/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الأربعاء أغسطس 19, 2009 8:54 am

مشكووووووووووووووووورة كتير عصماء بالنسبة للقصة التانية يعني قصة شجرة التفاح فعلا الها شي من حياة كل الناس وانا رح اضيف قصة ممكن يكون الها عبرة للنا س الي ما يقدرو نعمة الاهل عليهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الأحد يناير 17, 2010 9:07 am

ما هو اهتمامك الأول ؟؟

يحكي أن رجلا من سكان الغابات كان في زيارة لصديق له بإحدى المدن المزدحمة، وبينما كان

سائرا معه في إحدى الشوارع التفت إليه


وقال له " إنني أسمع صوت إحدى الحشرات "....

أجابه صديقه " كيف ؟ماذا تقول ؟ كيف تسمع صوت الحشرات وسط هذا الجو الصاخب ؟"

قال له رجل الغابات " إنني أسمع صوتها .. وسأريك شيئا "...

أخرج الرجل من جيبه قطع نقود معدنية ثم ألقاها على الأرض..

في الحال التفتت مجموعة كبيرة من السائرين ليروا النقود الساقطة على الأرض..

واصل رجل الغابات حديثه فقال

"وسط الضجيج، لا ينتبه الناس إلا إلى الصوت الذي ينسجم مع اهتماماتهم.. هؤلاء يهتمون

بالمال لذا ينتبهون لصوت العملة، أما أنا فأهتم بالأشجار والحشرات التي تضرها..

لذا يثير انتباهي صوتها

انتظرونى قريبا ان شاء الله

وقصة جديدة





_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ساري الليل
عضو الماسي
عضو الماسي


ذكر عدد الرسائل : 1153
العمل/الترفيه : computer
اعلام الدول :
المهنة :
تاريخ التسجيل : 01/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الأحد يناير 17, 2010 9:36 am




لا ينتبه الناس إلا إلى الصوت الذي ينسجم مع

اهتماماتهم

رااائعة عصماء

تسلم يمناكِ ياغالية
..
وهذه قصة مني

هذا الله يسلمكم

رجال بخيل جداً , جا له ضيف


نادى البخيل ولده

وقال له: يا ولدي

عندنا ضيف عزيز على قلبي رح للسوق واشتر لنا

لحم ... أحسن لحم في السوق ...


( طبعاً الضيف يسمع )

راح الولد للسوق وبعد مدة رجع لكنه ما اشترى شي


سأله أبوه: وين اللحم؟

قال الولد: رحت للجزار وقلت له: عطني أحسن ما عندك من اللحم.

قال الجزار: بأعطيك لحم كأنه زبده.

قلت لنفسي إذا كان كذا ليش ما

أشتري الزبده بدل اللحم.

رحت للبقاله

وقلت له: عطني أحسن ما عندك من الزبده.

قال راعي البقاله : أعطيك زبده كأنها دبس من حلاوتها.

قلت في نفسي : إذا كان الموضوع كذا

أفضل لي أشتري الدبس.

رحت لراعي الدبس

وقلت له : عطني أحسن ما عندك من الدبس.

فقال الرجل: أعطيك « دبس » كأنه الماء الصافي

فقلت لنفسي: إذا كانت السالفة ،

فعندنا ماء صافي في البيت و احلى منه .

عشان كذا رجعت بدون ما أشتري شي ...

قال له أبوه : ماشاء الله عليك

بعدي والله .. انت كريم مثل ابوك ..

والضيف يسمع ... وجهه يتقلب من القهر ...

الاب همس في اذن ولده : بس فاتك شي ...

استهلكت نعالك وقطعتها من كثر المشاوير من دكان إلى دكان

قال الولد : ههععع يابوي.. أنا لبست نعال الضيف


الولد طلع ألعن من أبوه




_________________


ضعيني، إذا ما رجعت
وقوداً بتنّور نارك
وحبل الغسيل على سطح دارك
لأني فقدت الوقوف
بدونِ صلاةِ نهارك
هرمت، فردّي نجومَ الطفولة
حتّى أُشارك
صغار العصافير
دربَ الرجوع
لعشِّ انتظارك

امي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الأحد يناير 17, 2010 9:46 am


ههههههههههههههه

الشغلة وراثة

مشكور ساري

يعطيك العافية

_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الأحد يناير 17, 2010 9:51 am


قصة سوزوكي


  • الوقت: أول يوم في الدراسة في مدرسة أمريكية
انضم إلى الفصل طالب جديد اسمه سوزوكي وهو ابن رجل أعمال ياباني.

تسأل المدرّسة : دعونا نبدأ اليوم بمراجعة شيء من التاريخ الامريكي: من قال " اعطني

الحرية او اعطني الموت؟"

تطلعت في بحر من الوجوه الفارغة ماعدا سوزوكي الذي رفع يده وقال " باتريك هنري

1775" قالت المدرّسة : " عظيم ! من قال " حكومة الشعب بالشعب وللشعب لن تنتهي في

هذه الارض"

مرة اخرى لم يكن هناك استجابة سوى من سوزوكي الذي قال : ابراهام لنكولن 1863"

وبخت المدرّسة الفصل قائلة : ايها الطلاب يجب ان تخجلوا . سوزوكي وهو جديد في هذه البلاد

يعرف عن تاريخها اكثر منكم ."

وهنا سمعت شخصا يهمس :" اللعنة على اليابانيين " فصاحت بحزم :" من قال هذا ؟" رفع

سوزوكي يده وقال :" لي ايوكوكا 1982." وهنا قال طالب يجلس في الخلف :" سوف

اتقيأ." غضبت المدرّسة وهتفت :" حسنا ! من قال هذا؟" اجاب سوزوكي :" جورج بوش

لرئيس الوزراء الياباني 1991." وهنا صاح طالب آخر وهو بقمة الغضب :" حقا ؟ سوف

احشره في فمك !" قفز سوزوكي من مقعده وهو يلوح بيده ويقول بأعلى صوت: " بيل كلنتون

مخاطبا مونيكا ليونسكي 1997" وهنا ازداد هياج الطلاب واصابتهم هستريا فقال احدهم :"

ايها القذر الحقير . اذا قلت أي شيء آخر سوف اقتلك ." صرخ سوزوكي بأعلى صوت : جاري

كوندت مخاطبا شاندرا ليفي 2001" وأغمي على المدرّسة.

وفي حين كان الطلاب يتجمعون حولها قال احدهم :" اوه ياللجحيم . اننا في ورطة !" فقال

سوزكي : الامريكان في العراق 2004"

_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الخميس يناير 21, 2010 2:11 pm



كان يا ما كان في قديم الزمان …… …

كان فيه أمراة عجوز قاعدة بروحها

وفجأة طلع لها ابليس ………

العجوز خافت وسمت بالرحمن

…قالها ابليس :أنتي يا عجوز هل تعتبرين نفسك داهيه

العجوز: نعم أنا داهيه ……….. والنساء عموما كيدهن عظيم

أبليس: أنا أتحداك……..وبنشوف مين كيده أعظم …..المرأة ولا أبليس

العجوز :خلاص أنا بسوي مشكله وأنت راح تحلها واذا ما قدرت أنا راح أحلها

وراح أفوز بالرهان.

O.k :أبليس

راحت العجوز حق واحد من هالبطاليه اللي ما عندهم شغل ويا كثرهم

وقالت أنا بشغلك عندي فترة معينه بس…….

اذا تبي فلوس لا تتدخل ولا

تتكلم وافق الشاب لأنه طفش من البطاله ويبي فلوس

راحت العجوز ومعاها الشاب لمحل قماش وقالت له أتنتظرني عند باب المحل

…دخلت المحل وخذت قماش غالي وراحت تفاصل تاجر القماش

العجوز: رخص يا بن الحلال …

التاجر :اذا أنتي ما عندك فلوس أخذي شيء أرخص

العجوز : ما أقدر ….لازم ولا بيصير شي ء ما صار

التاجر :ليش …..لها لدرجه …..شسالفه

العجوز:شفت الشاب اللي واقف عند باب المحل ..هذا ولدي

..يحب له وحده متزوجه وهي تحبه ولما تتطلق من زوجها …ولدي بيتزوجها

وهو قال لي أن عارضتي الزواج أطردك من البيت وأمرني أني أشتري قماش

غالي عشان يعطيها حبيبته ولا راح يطردني من البيت مع أن البيت بالأساس

بيتي ولكني غلطت وكتبته باسمه العجوز تبكي

التاجر: خلاص هونيها وتهون والله كسرتي خاطري ….خلاص أنا أعطيك القماش

ببلاش….وعسى الله يأجرني

العجوز طلعت مستأنسه وقالت حق الشاب روح البيت

بعدها راحت العجوز لبيت زوجة تاجر القماش وطقت الباب وطلعت الزوجة

العجوز:آه يا بنيتي أنا تعبت بالطريق و ما أقدر أكمل ممكن أقعد عندك أرتاح

خمس دقايق .

رحبت الزوجة ودخلتها وأكرمتها وجابتلها شاي

العجوز: مشكوووووورة ما تقصرين إن شاء الله أردها لك (تعمدت تنسى القماش ) وطلعت.

الزوجة:حرام نست قطعة القماش …أكيد بترجع بعد شوي وتأخذها

بروح أحطها بالدولاب..

تاجر القماش رد لبيته وتغذى ذاك الغدا السنع ونام شوي .

قام العصر وفتح الدولاب بيغير ملابسه عشان يروح محله ……

مفاجأة قطعة القماش

وعرف أن المرأة اللي يبيها ولد العجوز هي زوجته يعني تخونه

قام عليها وطلقها وطردها بالشارع بالهدوم اللي عليها.

العجوز كانت تنتظر هاللحظه في أخر الشارع فراحت لها تركض

العجوز: وش فيك يا بنيتي ليش تبكين

الزوجه : زوجي طردني …وما أعطاني فرصه أتكلم .

العجوز: خلاص أنا بأوديك بيتي وأنا بروح أحل المشكلة

راحت العجوز لبيتها ودخلت الزوجه في غرفة بينما الشاب كان في

غرفه ثانيه وأمرته أنه ما يطلع منها

راحت العجوز للشرطه تبكي وتقول :كنت قاعدة في بيتي وفجأة دخل

رجل ومعه مرأة وقعدوا ببيتي حاولت أطلعهم ما قدرت

(أحتلوا بيتي )

ذهبت الشرطة وقبضت على الشاب والزوجه ….وقطوهم بالسجن.

العجوز: ها ها وش رايك يا أبليس دورك اللحين حل المشكله

أبليس : لا لا ما أقدر أحلها السالفة تشربكت مرررررررة

العجوز: أنا راح أحلها وكأن شيء لم يكن ..

وراح أربح الرهان

راحت العجوز تزور الزوجه بالسجن وقالت لها :أنتي ساعدتي مرة

وأنا اللحين بأساعدك …..يلا ألبسي عباتي وغطي نفسك وأطلعي من السجن كأنك أنا وأنا

بأقعد

مكانك.

الزوجة:مشكووورة ….لكن أنتي

العجوز: مالك شغل مثل ما طلعتك بطلع نفسي.

تمت عملية الهروب بنجاح….

الوالي أمر الحراس يحضرون المسجونين عشان يحكم عليهم

حضرت العجوز والشاب وقال لهم الوالي :ليش قابضين عليكم وشو مسوين

ردت العجوز:احنا ما سوينا شيء كنا قاعدين ببيتنا أنا وولدي ولا الشرطه

طابه علينا وماخذينا السجن .

عصب الوالي وهزأ الشرطه وما عطاهم فرصه يتكلمون ويقول: غلطانين

وتبون تتكلمون. شين و قوات عين

طلعت العجوز من الوالي مستانسه وعطت الشاب فلوس وأنهت خدمته عندها.

راحت العجوز لتاجر القماش وقالت له أنها تعبت بالطريق وأن زوجته أصيله وأكرمتها وهي من

كثر التعب نست القماش عندها وأن زوجته بريئه

وقالت خذ قماشتك لأن ولدي سافر هو و زوجته الجديدة.

رجع التاجر زوجته وتأسف منها و راضاها بعد.

العجوز : وش رايك يا أبليس أنا فككت السالفه سهله

أبليس : أنتي ربحتي ….

يمه ……… يمه أن كيدهن عظيم

انحاش منها وهو خايف

هههههههههههه
هههههههههههههه



_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الجمعة يناير 22, 2010 7:22 am



قصة جدا رائعه


ثلاثة شيوخ ...


خرجت إمرأه من منزلها فرأت ثلاثة شيوخ لهم لحى بيضاء طويلة وكانوا جالسين في فناء

منزلها.. لم تعرفهم .. وقالت لا أظنني أعرفكم ولكن لابد أنكم جوعى ! أرجوكم تفضلوا

بالدخول لتأكلوا..

سألوها: هل رب البيت موجود؟

فأجابت :لا، إنه بالخارج..

فردوا: إذن لا يمكننا الدخول.

وفي المساء وعندما عاد زوجها أخبرته بما حصل

قال لها :إذهبي اليهم واطلبي منهم أن يدخلوا

فخرجت المرأة و طلبت منهم أن يدخلوا.


فردوا: نحن لا ندخل المنزل مجتمعين.
سألتهم : ولماذا؟

فأوضح لها أحدهم قائلا: هذا اسمه (الثروة) وهو يومئ نحو أحد أصدقائه، وهذا (النجاح) وهو يومئ نحو الآخر وأنا (المحبة)، وأكمل قائلا: والآن ادخلي وتناقشي مع زوجك من منا تريدان أن يدخل منزلكم !


دخلت المرأة وأخبرت زوجها ما قيل.. فغمرت السعادة زوجها وقال: ياله من شيء جميل، فلندعوا (الثروة) !. دعيه يدخل ليملأ منزلنا بالثراء
فخالفته زوجته قائلة: عزيزي، لم لا ندعو (النجاح)؟
كل ذلك كان على مسمع من زوجة ابنهم وهي في أحد زوايا المنزل ... فأسرعت باقتراحها قائلة: أليس من الأجدر أن ندعوا (المحبة)؟ ليمتلئ منزلنا بالحب
فقال الزوج: دعونا نأخذ بنصيحة زوجة ابننا!


اخرجي وادعي (المحبة) ليحل ضيفا علينا!

خرجت المرأة وسألت الشيوخ الثلاثة: أيكم (المحبة)؟ أرجو أن يتفضل بالدخول ليكون ضيفنا

نهض (المحبة) وبدأ بالمشي نحو المنزل .. فنهض الإثنان الآخران وتبعاه !. وهي مندهشة, سألت المرأة كلا من (الثروة) و(النجاح) قائلة: لقد دعوت (المحبة) فقط فلماذا تدخلان معه؟


فرد الشيخان: لو كنت دعوت (الثروة) أو (النجاح) لظل الإثنان الباقيان خارجاً، ولكن كونك دعوت (المحبة) فأينما يذهب نذهب معه .. أينما توجد المحبة، يوجد الثراء والنجاح.!



_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نديم الليالي
عضو الماسي
عضو الماسي


ذكر عدد الرسائل : 1002
العمل/الترفيه : محامي
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 14/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الجمعة يناير 22, 2010 8:59 am

{ إيهاب وأحلامه الزرقاء }

كان هناك فتى أسمه ( إيهاب ) وكان يحبّ لبحر منذ الصغر , وإيهاب يعشق النظر إلى هذا
المحيط الأزرق الكبير من المياه ,

يذهب إليه كلما سمحت له فرصةً, مع أخته
أو مع والديه , يقف أمامه على الشاطئ , ويترك عينيه تسافران مع أمواجه الزرقاء
,

وكأنهما مركبان يرحلان إلى البلاد البعيدة ....

أمس نظر (إيهاب)
إلى البحر وكان هادئاً وصافياً , فوجده أكثر زرقة ً من ذي قبل , كأنما هو مرآة
ينعكس عليها لون السماء ....

رفع (إيهاب) رأسه إلى السماء وكانت لا تعكر
صفوفها الغيوم , فوجدها زرقاء أيضاً , كأنما ينعكس في صفحتها لو البحر
...


عَاد (إيهاب) في المساء إلى المنزل , ونظر إلى وجهه في المرآة
متأملاً في عينيه الواسعتين الزرقاوين , اللتين ظهرتا وكأنهما

تحملان آثار
لون البحر ولون السماء .....قال ( إيهاب) في نفسه .. لا شك أن اللون الأزرق هو أجمل
الألوان ...وأضاف .. أنه لون البحر

ولون السماء ولون عينيَ , قال الفتى
الصغير ... ذلك في نفسه ... ثم أغمض جفنيه ونام ...رأى (إيهاب) في ما يرى النائم ,
أنه يقوم

برحلة بحرية , على ظهر مركب . طُليَ خشبه بطلاء أزرق , وأنه كان
في صفحة الماءِ وحده , يحرك المجداف , فيتقدم به المركب في

هدوء , بين زرقة
البحر وزرقة السماء , ورأى طيوراً بيضاء تقترب من المركب , ثم تبتعد عنه , لتذوب في
زرقة السماء البعيدة ,

فردّد في نفسه ... لا بد أنها النوارس البيضاء ,
طيور البحر التي طالما حدّثتني أمي عنها ...

وحين أفاق (إيهاب) من نومه قال
لأمه ... أريد أن أقص عليك يا أمي رؤيا ( يعني حلم ) رأيتها .. لقد رأيت في ما يرى
النائم ,

أني مسافر في البحر على ظهر مركب أزرق وكان كل شيء حولي يصطبغ
بهذا اللون , المياه والسماء والغيوم البعيدة , فهل

أنا وحدي يا أمي أرى
البحر والسماء زرقاء , لأن عيوني بهذا اللون ... ضمته أمه إلى صدرها .. وقالت له
بحنان .. وهي تضحك ...

كلا يا (إيهاب) ...كلاّ فالعيون السوداء أيضاً ترى
البحر أزرق وترى السماء زرقاء , إن هذا اللون خلقه الله لنا يا ولدي , مثلما خلق


سائر الألوان , ليكمّل به جمال الطبيعة , ويسكب فيها الصفاء والهدوء , لقد
وضع الله اللون الأزرق في الأشياء يا ولدي مثلما وضعها

في عيونك الجميلة
الزرقاء ... قالت له أمه ذلك ...بينما كان هو يُطبق جفنيه قليلاً قليلاً , ويعود
نومه الهادئ اللذيذ ...

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الكاسر
عضو فعال
عضو فعال


ذكر عدد الرسائل : 348
العمل/الترفيه : هندسة
اعلام الدول :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 23/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الثلاثاء يناير 26, 2010 9:54 am


السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

قصة أعجبتني


إن رجلاً عجوزاً كان جالسا مع ابن له
يبلغ من العمر 25 سنة في القطار. وبدا الكثير من البهجة والفضول على وجه الشاب الذي
كان يجلس بجانب النافذة.

اخرج يديه من النافذة وشعر بمرور الهواء
وصرخ "أبي انظر جميع الأشجار تسير ورائنا"!!

فتبسم الرجل العجوز متماشياً مع فرحة
إبنه.

وكان يجلس بجانبهم زوجان ويستمعون إلى
ما يدور من حديث بين الأب وابنه، وشعروا بقليل من الإحراج فكيف يتصرف شاب في عمر 25
سنة كالطفل!!

فجأة صرخ الشاب مرة أخرى: "أبي، انظر
إلى البركة وما فيها من حيوانات، أنظر..الغيوم تسير مع القطار".. واستمر تعجب
الزوجين من حديث الشاب مرة أخرى.

ثم بدأ هطول الامطار، وقطرات الماء
تتساقط على يد الشاب، الذي إمتلأ وجهه بالسعادة وصرخ مرة أخرى: "أبي إنها تمطر،
والماء لمس يدي، انظر يا أبي".

وفي هذه اللحظة لم يستطع الزوجان السكوت
وسألوا الرجل العجوز: "لماذا لا تقوم بزيارة الطبيب والحصول على علاج
لإبنك؟"

هنا قال الرجل العجوز:" إننا قادمون من
المستشفى حيث أن إبني قد أصبح بصيراً لاول مرة في
حياته".

تذكر
دائماً:

"لا تستخلص النتائج
حتى تعرف كل الحقائق"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الثلاثاء يناير 26, 2010 12:20 pm


نظرة رائعة


أعرف قدر كل شيء تملكه

* في يوم من الأيام كان هناك رجل

ثري جدا أخذ ابنه في رحلة إلى بلد فقير

ليري ابنه كيف يعيش الفقراء , لقد

أمضوا أياما وليالي في مزرعة تعيش

فيها

أسرة فقير ...

- في طريق العودة من الرحلة سأل

الأب ابنه: كيف كانت الرحلة ؟

قال الابن: كانت الرحلة ممتازة.

قال الأب: هل رأيت كيف يعيش

الفقراء؟

قال الابن: نعم.

قال الأب: إذاً أخبرني ماذا تعلمت من

هذه الرحلة ؟

قال الابن: لقد رأيت أننا نملك كلبا

واحدا ، وهم (الفقراء) يملكون

أربعة ..

ونحن لدينا بركة ماء في وسط حديقتنا

وهم لديهم جدول ليس له نهاية ..

لقد جلبنا الفوانيس لنضيء حديقتنا ،

وهم لديهم النجوم تتلألأ في السماء ..

باحة بيتنا تنتهي عند الحديقة الأمامية ،

ولهم امتداد الأفق ..

لدينا مساحة صغيرة نعيش عليها ،

وعندهم مساحات تتجاوز تلك الحقول ..

لدينا خدم يقومون على خدمتنا ،وهم

يقومون بخدمة بعضهم البعض ..

نحن نشتري طعامنا ، وهم يأكلون ما

يزرعون ..

نحن نملك جدراناً عالية لكي تحمينا ،

وهم يملكون أصدقاء يحمونهم ..

كان والد الطفل صامتا ..

عندها أردف الطفل قائلا: شكرا لك يا

أبي لأنك أريتني كيف أننا فقراء ..

ألا تعتبرها نظرة رائعة ؟

تجعلك ممتنا ، أن تشكر الله تعالى على

كل ما أعطاك ، بدلا من التفكير والقلق

فيما لا تملك..

اعرف قدر كل شيء تملكه


_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سحر العيون
عضو فعال
عضو فعال


انثى عدد الرسائل : 289
العمل/الترفيه : ترفيه
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 24/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الإثنين مارس 15, 2010 12:14 am

قصص حلوة ورئعة بمعانيها وحكمها
كل شكر عصماءولكل من كتب قصص ولكم مني هذي القصة ارجوا ان تنال اعجابكم


حكاية لما قبل النوم

كان يا مكان في قديم الزمان, كان هناك غابة كبيرة يعيش بها أسود كثير وكان بينهم أسد عجوز سيء المعشر خبيث الطباع, في يوم أراد أن يسود عليهم ويكون البطل فاجتمعوا عليه وضربوه وطردوه وعلمه بعضهم ما يكون الأدب..
فظل يسير أياما وليال إلى أن وصل إلى غابة خضراء يعيش بها بعض الضعفاء في سعادة ورخاء, فسأل واستعلم: ألهذه الروضة من ولي؟

فأجابوه : بحمد الله لها ثلاثة ومن عاث في هذه الأرض فسادا فلن يكون إلا غبيا أو شقي !

فقال : قربوني من سادتكم فأنا في أمور السياسة والحكم عالم جلي,


فضيفوه وأكرموه وبعد ذلك إلى سادتهم صحبوه, فوجد نفسه أمام ثلاثة ثيران !
فقلل من شأنهم وقال : هذا يوم سعدي وأنا أمامكم الغالب..


فماكان إلا أن أحاطوا به فكان أول منسحب هارب !!

فحاول وحاول وفي كل مرة ينسحب . وهو جريح أخذ يفكر ويدّبر كيف يقبل معهم ولا يدبر, وهم لهم قرون وبأصول الرد والنطح عارفون, ففطن إلى أن قوتهم في كونهم أمام المعتدي متحدون وبالحب والتفاهم مجتمعون, ولو كانوا في ألوانهم مختلفون.. فكان أجملهم أبيض وأطيبهم أحمر وأرعنهم أسود..


- ماما غيري ألوانهم هذه المرة, اجعليهم هذه المرة بالأصفر والأخضر والأزرق !


- حبيبي ! لهذه الألوان معنى فعندما كتب ابن المقفع هذه القصة كان يرمز بالثيران إلى راية هند ابنة الملك النعمان ابن المنذر, جاءوا من اليمن وحكموا في العراق..
هند جمعت القبائل العربية تحت راية تحمل الألوان الأربعة لراياتهم وهي الأحمر والأبيض والأسود والأخضر استطاعت بهم ومعهم أن تنتقم من ملك شرير أهان والدها وقتله.. أسمه كسرى..


- وماذا فعلوا بعد ذلك؟


- تفرقوا من جديد وعادوا
واجتمعوا ثم تفرقوا واجتمعوا إلى أن تفرقوا وتفرقوا وظن الكثير أنهم أخيرا اجتمعوا.. ثم تفرقوا !!


- أكملي يا ماما ! ماذا فعل الأسد بعد ذلك؟


- راح يراقب فيهم ويراقب.. إلى أن علم من منهم للفرقة طالب. كان الثور الأسود في الغالب عنهم يبتعد, والغيرة في عينيه لا تكذب !!
فقد كان الثور الأبيض والأحمر متفاهمان ولأسرارهما يقتسمان, وحين يحضر الثور الأسود يصمتان..

فالكل يعلم أن الثور الأسود هدَار وثرثار وليس بحافظ للأسرار !!
فانتظر الأسد إلى أن ابتعد الأسود وغاب عن الأنظار, فاتجه إليه وسلم وقال:


- يا صديق أراك في حزن وضيق !


- إليك عني وفارق, فما أنا مع مثلك يا ذا الأنياب بما في صدري ناطق !!



-أحزنني ما أحزنك ياصح, علمت أنك يا مسكين مظلوم !
ومن الكسرة التي في عيناك أدركت أنك ثور مهموم.. فانهض وسلم أمرك لي, أعلو بك وتعلو بي فأكون أنا الملك وأنت لي وزير !
فمن ساعتها لا يطلب صحبتك وجوارك وأنت مدبر ملكي وحافظ أمري؟ !!


فما افترقا إلا وهما على الغدر متفقان, وعلى الوفاء لبعضهما يقسمان فما كان من أمرهما إلا انتظروا الثور الأبيض عن صاحبه وقد ابتعد.. فاستطاعوا بالحيلة أن يستدرجوه, فأجهزوا عليه.. وذبحوه !

فقدم الثور الأسود على الأحمر فوجده على صاحبه الذي لم يرجع قلقا, مهموم.. فاقترب منه وقال:



-لا تقلق ياصح ! فما يلبث أن يرجع, فأنت تعرف أنه ثور محبوب ولعل أحدهم لوليمة دعاه, فما هو بصغير حتى تقلق وهكذا تصير !



وفي الصباح رفعت رايات الحداد, وتعالت الأصوات بالبكاء والنواح تطاير الوبر بندبهم في كل اتجاه.. وجدوا ثورهم مذبوح, وبقرون الغدر صار دمه مسفوح.. فما كان من الثور الأسود إلا ان لبس ثوب الحزين وتقدم الجنازة كالمسكين وهو يخور وينوح:


- قتلوك يا حبيبي قتلوك ! وبالغدر أخذوك, فما أنا عن
لبس السواد بمنتهي حتى أخذ بثأرك.. أو أرافقك إلى قبرك !

مر يوم واثنان والثور الأحمر تائه حيران فمن في الغابة كلها له قرون إلا هو.. وصاحبه !

فماذا حصل في الدنيا حتى يبيع الثور أخاه, فيخون ويقتل, و يتآمر ويغدر. لكنه كان يتراجع عما شك فيه وفكر كلما جاءه صاحبه وحالته من الحزن تتدهور فهو مند أيام لا يأكل أمامه ولا يشرب كل الليل في المرحوم يرثي وباسمه ينوح في الغابة. يبكي يستبكي.. فرثى لحاله الخلق وحوله اجتمعوا, فصار بوفائه لذكرى صديقه رمزا وزعيم فكان لا يعقد أمر إلا وهو أول حاضر, ولا يحتكموا لشيء إلا كان مطاعا آمر.


وفي يوم كان مع صاحبه الأحمر جالسان, فإذا بالأسد قد حضر.. وهو في مشيته يتبختر. وفي عينيه عزم وبعض شماته فسلم عليهما وقال:


- بلغني أن صاحبكما قد مات, فجئت معزيا.. أحسن الله عوضكما فيه.


أجابه الأحمر وقد قرأ قي عينيه ما قرأ :


- عظم الله أجرك.. وبالفرحة لا تعجل, فإن ذهب واحد بقي اثنان !



- بل بقي واحد .. أنت ياصاح !! ونحن أمامك اثنان, ولن تجد عندي وصاحبي إلا الموت !!




فاجتمع الاثنان على الثور المسكين وهو يخور وبالخلق يستنجد ويستغيث, لكنهم لم يصلوا إلا وجسده قد مزق وفي كل جهة فرّق, فما تبينوا الدم من اللحم, فستنكر الخلق ما حل بالمسكين فاجتمعوا على ثورهم في حرقة يسألوه:

- ما ألفنا الدم في أرضنا يا أسود, وما أنت أمام ما نراه ببريء !
فقرناك بالدم تقطران وما هذا التمزيق بفعلة ثيران..



- بل فعلتي يا قوم, واشهدوا على فأنا لفعلتي لا أنكر فانتم علمتم أني وعدت ووعدي بمشيئة الله كان مفعول.. هذا الذي سفكت دمه سبقني وسفك دم صاحبي.. فهل تستنكرون علي فعلتي وقد عاهدتموني على ثأري؟ !!



وصدقوه.. وبما أتى عظموه وعلى الطاعة بايعوه.. فقدم على الأسد ليعلمه بما كان منه وما صار. وراح يذكره بقسمه بوعده وعهده.. وأنهما على الأمر اثنان ! فضحك الأسد وقال:


- على الغدر يجتمع اثنان.. لا على السلطان !! وهو لا يكون إلا لواحد.. الأقوى ! فما ترى؟



- لن تسود إلا بي.. فالبيعة لي ! والخلق يأتمرون بأمري !



- أحمق !! من قال إني أريد بيعتهم ورضاهم؟ !! فقد صار الأمر لي وعليه الآن أحد لن ينازعني !!!! ولا أخفي عليك أني مند رأيتك اشتهت نفسي لحمك, والآن فقط سأهنئ بتمزيقك كما أريد وأكللك !!
وليكن لك شرف ذلك.. ستكون أول ما أفترسه على هذه الأرض التي صارت وما عليها ملكي وبأمري !!



- لكن كيف تفعل هذا بي وأنا من باعك حبيبا وصديق.. وصار لك تابعا وحليف؟!! وإن كان السلطان لك الآن فأنت بحاجة مخلص مثلي يكون لك تابعا وخادم, فانظر في أمري بالعفو فأنا برحمتك طامع..


- من باع أخاه باع غيره !! وما أنا بحاجة خادم غدّار , طامع.. وما كنت عندي إلا وسيلة لكي أسود وأفرق.. وقد سدت وانتهى الأمر !!


فانقض عليه وانتهى معه زمن الثيران, فصارت الأرض غير الأرض, وانقضى
زمن الأمين الأمان, وصار كل طريد فاسد يحط رحاله فيها ويقدم للأسد الطاعة والولاء..


- حبيبي.. نمت ! نوما هنيئا.. وأحلاما سعيدة..



وضعت الكتاب جانبا, وهي تحاول أن تفهم لما يصر صغيرها الذي لم يتجاوز السابعة من عمره على أن يسمع نفس الحكاية مند ثلاثة سنوات, فلا أحد يعلم بالتحديد ما يفكر به الصغار, فحين نكبر ننسى كل حكايات الجدات ولا نتذكر لما كنا نسمعها بفرحة ونطلب سماع نفس الحكايات كل مرة !!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نديم الليالي
عضو الماسي
عضو الماسي


ذكر عدد الرسائل : 1002
العمل/الترفيه : محامي
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 14/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الإثنين مارس 15, 2010 11:57 am


بسم الله الرحمن الرحيم

قصتي اليوم تحكي عن رجل

نسي هدفه أو أضاعه

لأنه اضطر للعيش في مكان

تختلف أهداف من فيه عن هدفه فما


رأيكمأن نقرأ هذه القصة معاً

لنتذكر دائماً أهدافنا القيمة ولا ننساها


ولنبتعد عن التمسك بالأهداف التافهه التي لا معنى لها


كان هناك أب

يسعى إلى كسب قوت عيشه وإطعام أسرته ،

سمع هذا الأب عن جزيرة مليئة

بالألماس فقرر الذهاب إليها .

ترك الأب مئونة تكفي

أسرته

لمدة عام واحد .

بعد أسابيع من السفر عبر البحار ،

تمكن الأب

أخيراً من العثور على الجزيرة ،

وعندما رأى الألماس ، شعر
ببهجة شديدة وبدأ

يجمع الجواهر التي كانت ملقاة على الأرض مثل الحجارة

وقبل أن يعود إلى

أسرته بثروته الجديدة ، قرر أن

يحتفي بنفسه بوجبة في أفخم فندق في الجزيرة
.

بعد أن التهم الأب

وجبته ، أخرج إحدى ماساته وأعطاها للنادل كثمن للغداء

رفض النادل الماسة كثمن للوجبة و أبدى تعجبه

وسأل الأب عما يفعله

هنا في هذه الجزيرة،

و شرح له أن الألماس ليست له أي قيمة فيهذه الجزيرة

وأن الشيء الذي له قيمة لديهم فعلاً هو دهن الدجاج ،

و سأله النادل

إن كان لديه أي دهن ،

لأنه السلعة الأعلى قيمة

في الجزيرة ،

وبالطبع لم يكن لدى الأب أي شيْ يدفع به فاتورة الطعام

وبالتالي اضطر إلى البدء في

العمل لدى الفندق لكي

يدفع دينه

ألقى الرجل ما لديه من ألماس وبدأ العمل في

المطبخ
،

وبعد عدة أشهر ، لاحظ مديرو الفندق كفاءته وقدرته على العمل الشاق

وقاموا بترقيته .

وبعد عام تقريباً ، كان الأب قد دفع

دينه وتمكن من ادخار

ما يكفي من دهن الدجاج لكي يصبح ثرياً جداً ،

ومن ثم عاد إلى بيته ليبقى في

صحبة أسرته .

عندما علمت أسرته

بمقدمه خرجوا لمقابلته في اليناء

ولكنهم شعورا فوراً برائحة غريبة لدرجة

أنهم اضطروا إلى إغلاق أنوفهم .

فتح الأب الحقيبة

وأخرج منها ما لديه من دهن

الدجاج وقال لزوجته : " انظري لقد

أصبحنا أغنياء " .

أجابت زوجته مستنكرة :

" هل أنت مجنون ؟

بعد سنة كاملة كل ما تعود به هو دهن دجاج !

أين الألماس ؟

ان الغرض الأساسي من رحلتك كان هو العثور على

الألماس ، هل نسيت ذلك ؟؟

هنا تذكر الرجل رسالته الاصلية

فأدخل يده عميقاً في
حقيبته وأخرج منها الألماسة

الوحيدة الموجودة معه ،

والتي كانت كافية لدفع الديون والبدء من جديد




نحن في الغالب ننسى هدفنا الحقيقي في الحياة وننسى الأشياء التي نحمل

لها قيمة فعلية،

فتغيب مهمتنا عن أعيننا ونبدأ في التشتت بـ " دهن الدجاج "

من حولنا ،

وهي الأشياء التي تبدو مهمة بشكل مؤقت فقط











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دمعة الم
عضو فعال
عضو فعال


انثى عدد الرسائل : 264
العمل/الترفيه : مدرسة
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 13/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الإثنين مارس 15, 2010 12:12 pm


سحر العيون
شكرا حبيبتي عالقصة الجميلة دي
وصحيح ليه الصغيرين بيحبوا يسمعوا الحواديت
بشكل متكرر
تسلم ايدك يا قمر
دمتي بود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دمعة الم
عضو فعال
عضو فعال


انثى عدد الرسائل : 264
العمل/الترفيه : مدرسة
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 13/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الإثنين مارس 15, 2010 12:14 pm


عندك حق يا نديم
الانسان ساعات بينسى نفسو فى حاجات بعيد عن اهدافو
بس بيرجع اكيد لعقلو تانى خصوصا لما يكون حوالية ناس تفكرو
تسلم ايدك

دمت بود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دمعة الم
عضو فعال
عضو فعال


انثى عدد الرسائل : 264
العمل/الترفيه : مدرسة
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 13/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الإثنين مارس 15, 2010 12:18 pm


أحب شاباً فتاة حباً عميقاً لم يحبه رجل لامرأة قط …

ولكن شاءت الأقدار كما هي كثيراً أن تحرمه أياها بالموت …

فحزن عليها حزناً حرمه من رؤية الجمال … حزناً أبقاه أسير الضياع …

اصبحت حياته ذكراها فقط … نائماً أو مستيقظاً …

ومن فرط حزنه وإيمانه أنه لاحياة بدونها ومن حبه لله رفع يديه لله ودعا :

ربي أعدها إلي فأنا بدونها لاأستطيع البقاء …ودعا ودعا …

واستمر بالدعاء وشاء رب العباد أن يحقق دعاؤه

فأرسل له ملاكاً جميلاً وقف أمامه وفرد جناحيه وقال ::

أمرني ربي أن أرد لك محبوبتك ولكن بشرط …

توقفت أنفاس الشاب وكأنه يقول لنفسه : أأمر وأنا أطيع …

قال الملاك : اذهب لذاك النفق المعتم وادخله …

ستجد في نهايته باباً … اطرقه ..

ثم استدر وعد من حيث أتيت

… وطوال سيرك في النفق ستكون حبيبتك خلفك …

ولكن لاتنظر للوراء

طوال عودتك … حتى تخرج من النفق … وبذلك تعود محبوبتك …

وأفاق الشاب سعيدا ونهض مهرولاً للنفق … ودخله مسرعاً …

تسابق خطواته عتمة النفق …

يمني النفس بلقاء الحبيب …

وصل الباب … طرق الباب …

ثم استدار عائداً … شعر بروح تسيرخلفه …

تنير له الطريق … اشتم عبيرها …

بدأت خطواته تخفت … قلبه تتسارع دقاته …

شعر أن النفق يزداد طولاً …

قال بصوت هامس : حبيبتي … اشتقت إليك …

لم أستطع العيش بدونك …

يتحدث ولا جواب …

راودته الأفكار …

ماذا لو لم تكن حبيبتي .. خلفي ؟؟؟

بدأت الظنون تراوده … والوساوس تتلقفه

وفجاءة ؟!!!

أدار رأسه للوراء …

فعادت العتمة للنفق …

زال عبيرها … اختف تروحها …

وخرج من النفق وقد أضاع حبيبته للأبد …



اتعرفون لماذا أحبتي ؟؟؟

لانه نظر للوراااااااااء ؟؟؟

لذا تعالوا لنودع الماضي وننسى آلامه ونتذكر أفراحه


لنعش حياة جميلة مشرقة

دمتم بخير

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ناني أحمد
المشرف العام
المشرف العام


انثى عدد الرسائل : 1734
الموقع : ليبيا
العمل/الترفيه : النت
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 17/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الثلاثاء مارس 30, 2010 4:16 pm

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,
هذه قصه اعجبتني حبيت اشارك بها معكم ....


المفتاح الذهبي الذي أعجز أطباء العالم!

يقول الشيخ عبد العزيز العقل: من القصص التي مرت عليّ : رجل من قرابتي كان من حفظه القرآن ، وكان صالح من الصالحين ، وكنت أعهده ، وكنا نحبه ونحن صغار .. الرجل وصول لرحمه ، والرجل مستقيم على طاعة الله ، كفيف البصر .. أذكر في يوم من الأيام قال لي : يا ولدي - وعمري في ذاك اليوم ستة عشر سنة أو سبع عشر سنة - لماذا لا تتزوج ؟، فقلت : حتى ييسر الله يا خالي العزيز .. المسألة كذا - أعني الأمور المادية - قال : يا ولدي أصدق مع الله واقرع باب الله وأبشر بالفرج. وأراد أن يقص عليَّ قصة أصغيت لها سمعي وأحضرت لها قلبي ، قال لي : اجلس يا ولدي أحدثك بما جرى عليّ ، ثم قال : لقد عشت فقيراً ووالدي فقيراً وأمي فقيرة ونحن فقراء غاية الفقر ، وكنت منذ أن ولدت أعمى دميماً ( أي سيء الخِلْقة ) قصيراً فقيراً .. وكل الصفات التي تحبها النساء ليس مني فيها شيء ! .. يقول : فكنت مشتاقاً للزواج غاية الشوق ، ولكن إلى الله المشتكى حيث إنني بتلك الحال التي تحول بيني وبين الزواج ! ، يقول : فجئت إلى والدي ثم قلت : يا والدي إنني أريد الزواج ، يقول : فَضَحِك الوالد وهو يريد مني بضحكه أن أيأس حتى لا تتعلق نفسي بالزواج !، ثم قال : هل أنت مجنون ؟! ، مَنِ الذي سيزوجك؟، أولاً : أنك أعمى ، وثانياً : نحن فقراء ، فهوّن على نفسك ، فما إلى ذلك من سبيل إلاّ بحال تبدو والله أعلم ما تكون ! . ثم قال لي الخال – رحمه الله - : والحقيقة أن والدي ضربني بكلمات ، وإلى الله المشتكى يقول عمري قرابةً أربع وعشرين أو خمس وعشرين يقول فذهبت إلى والدتي أشكو الحال لعلها أن تنقل إلى والدي مرة أخرى وكدت أن أبكي عند والدتي فإذا بها مثل الأب قالت يا ولدي تتزوج أنت فاقد عقلك من أين الدراهم وكما ترى نحن بحاجة في المعيشة ماذا نعمل وأهل الديون يطالبوننا صباح مساء فأعاد على أبيه ثانية وعلى أمه ثانية بعد أيام وإذا به نفس القضية يقول ليله من الليالي قلت عجباً لي أين أنا من ربي أرحم الراحمين أنكسر أمام أمي وأبي وهم عجزة لا يستطيعون شيئاً ولا أقرع باب حبيبي وإلهي القادر المقتدر يقول صليت في آخر الليل كعادتي فرفعت يدي إلى الله عز وجل يقول من جملة دعائي " إلهي يقولون : أنني فقير ، وأنت الذي أفقرتني ؛ ويقولون : أنني أعمى ، وأنت الذي أخذت بصري ؛ ويقولون : أنني دميم ، وأنت الذي خلقتنـي ؛ إلهي وسيدي ومولاي لا إله إلا أنت تعلم ما في نفسي من وازع إلى الزواج وليس لي حيلةٌ ولا سبيل .. اعتذرني أبي لعجزه وأمي لعجزها ، اللهم إنهم عاجزون ، وأنا أعذرهم لعجزهم ، وأنت الكريم الذي لا تعجز .. إلهي نظرةً من نظراتك يا أكرم من دُعي .. يا أرحم الرحمين .. قيَـِّض لي زواجاً مباركاً صالحاً طيباً عاجلاً تريح به قلبي وتجمع به شملي .. دعا بدعواته ، يقول : وعيناي تبكيان ، وقلبي منكسر بين يدي الله . يقول : فكنت مبكراً بالقيام ونعَسْت ، فلمَّا نعَسْت رأيتُ في المنام – تأمل : في لحظته!، يقول : فرأيت في النوم أنني في مكانٍ حارٍّ كأنها لَهَبُ نارٍ ، يقول : وبعد قليل، فإذا بخيمةٍ نزلت عليّ بالرؤيا من السماء ، خيمة لا نظير لها في جمالها وحسنها ، حتى نزَلَت فوقي ، وغطتني وحدَثَ معها من البرودة شيءٌ لا أستطيع أن أصفه من شدة ما فيه من الأنس ، حتى استيقظت من شدة البرد بعد الحر الشديد ، فاستيقظت وأنا مسرور بهذه الرؤيا . من صباحه ذهَبَ إلى عالم من العلماء معبـِّرٍ للرؤيا ؛ فقال له : يا شيخ رأيتُ في النوم البارحة كذا وكذا ، قال الشيخ : يا ولدي أنت متزوج وإلاّ لم تتزوج ؟! فقال له : لا واللهِ ما تزوجت . قال : لماذا لم تتزوج ؟! ، قال : واللهِ يا شيخ كما ترى واقعي رجل عاجز أعمى وفقير .. والأمور كذا وكذا . قال يا ولدي البارحة هل طرقتَ بابَ ربِّك ؟! ، يقول : فقلت : نعم لقد طرقتُ بابَ ربي وجزمت وعزمت . فقال الشيخ : اذهب يا ولدي وانظر أطيبَ بنتٍ في خاطرك واخطبها ، فإن الباب مفتوح لك ، خذ أطيب ما في نفسك ، ولا تذهب تتدانى وتقول : أنا أعمى سأبحث عن عمياء مثلي .. وإلا كذا وإلا كذا !، بل أنظر أطيب بنت فإن الباب مفتوح لك . يقول الخال: ففكرتُ في نفسي ، ولاَ واللهِ ما في نفسي مثل فلانة ، وهي معروفة عندهم بالجمال وطيب الأصل والأهل ، فجئت إلى والدي فقلت : لعلك تذهب يا والدي إليهم فتخطب لي منهم هذه البنت ، يقول : ففعل والدي معي أشد من الأولى حيث رفض رفضاً قاطعاً نظراً لظروفي الخـَلْقِية والمادية السيئة لاسيما وان من أريد أن أخطُبَها هي من أجملِ بناتِ البلد إن لم تكن هي الأجمل ! ، فذهبت بنفسي ، ودخلت على أهل البنت وسلمت عليهم ، يقول فقلت لوالدها : أنا أريد فلانة ، قال : تريد فلانة ؟! ، فقلت : نعم ، فقال : أهلاً واللهِ وسهلاً فيك يا ابنَ فُلاَنٍ ، ومرحباً فيك مِنْ حاملٍ للقرآن .. واللهِ يا ولدي لا نجِد أطيبَ منك ، لكن أرجو أن تقتنع البنت ؛ ثم ذهَبَ للبنت ودخل
عليها وقال : يا بنتي فلانة .. هذا فلانٌ ، صحيحٌ أنه أعمى لكنه مفتِّحٌ بالقرآن .. معه كتاب الله عز وجل في صدره ، فإنْ رأيتِ زواجَه منكِ فتوكلي على الله . فقالت البنت : ليس بعدك شيء ياوالدي ، توكلنا على الله .. وخلال أسبوع فقط ويتزوجها بتوفيق الله وتيسيره!.

صدق الله ] وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعان[، إنه الإكسير الفعال والبلسم الوضا مشفى اليائسين والمكروبين ومغاث المؤمنين !.

إذا أشتدت بك الأزمات وضاقت بك الحيل فارفع يديك يا الله !! وإذا نائت بك صروف الدهر شنئا وعييت من طلب حاجاتك فلا تيئس فقل يا ألله! وإذا طرت من مساقي الحياة جانبا قصيا وصفعتك رياح القنوط فلا تيئس فقل يا الله! وإذا فاتك أختي قطار الزواج وصنفت من العانسات فلا تقفي وتلعني الظلام بل أرفعي يديك وقولي يا الله !.

إن كل كربة وأزمة ورائها معاني جميلة من الأمل وخوخة كبيرة من الفرج و إن كل فتوح الخير تنضب سنا من جمال الابتهال و الانكسار للرب جل جلاله .مسكين من حرم هذا المفتاح العظيم " الدعاء ".

أتدري من الذي تدعوه ؟ إنه أكرم الأكرمين جل جلاله!!.

من لا يسأل الله يغضب عليه !!.

الآن الآن قبل كل شيء قل يا ألله !!

**وردد** فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا * إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا.

ولرب نازلةٍ يضيق بها الفتى .. ضاقت فلما استحكمت حلقاتها

ذرعا وعند الله منها المخرج .. فرجت وكان يظنها لا تفرج...



ناني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الثلاثاء مارس 30, 2010 4:28 pm


الله المستعان اللهم اجعلنا ممن يدعوا فيستجاب لهم

ناني

قصة رائعة جدا

وبالغة التأثير

جزاك الله كل الخير

وجعلك ممن يدعوه فيستجاب له آمين

_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
شيزون
عضو فضي
عضو فضي


انثى عدد الرسائل : 404
العمل/الترفيه : سياحه وسفر
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 27/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الأربعاء مارس 31, 2010 2:25 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وسط حضور كثيف من العائلتين رفضت فتاة خطبة شاب تقدم لخطبتها بعدما طلبت من اخيها


ان يحضر جوال الخاطب ....

وكانت الفتاة عندما تقدم لها هذا الشاب طلب والدها ان يعطى مهله للسؤال عن هذا الشاب


واخلاقه .... قالت البنت المخطوبه

كلا ياابى لا اريدكم ان تسالوا عن هذا الشاب لكن سوف اعرف امره لوحدى فطلبت من اخيها


ان يطلب من الخاطب الجوال

وشاهدت ما بداخله من مقاطع بلوتوث وافلام خليعه وصور بنات .!!!!

ثم حكمت عليه بالرفض ؟؟؟؟؟

وقد حاول اهل الشاب واهلها اقناعها ولكنها رفضت بشده وقالت بان جهاز الجوال ما فيه امر


من شخصيته لذلك انا

اكتشفت طبيعه هذا الرجل من خلال جواله ولذلك انا ارفضه ولا اقبله زوجا لى ,,,, اما


الشاب المرفوض فقد اعتبر حكمها

هذا تسرعا وبان ما فى الجوال من صور ومقاطع لا يمكن ان يحكم على الشاب بانه فاسد او


صالح فالجولات تستقبل فى

ثوانى اكثر من الرساله منها الزين ومنها الشين والبلوتوث تستقبل الكثير من الرسائل كذلك ان


احتفاظي ببعض هذه

المقاطع لا تعنى انحرافي,,,,,

لكن هذا التبرير لم يرضي هذى الفتاة والتى كانت تعمل مدرسه فى احد المدارس


الابتدائيه ...

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
شهندة
عضو برونزي
عضو برونزي


انثى عدد الرسائل : 162
العمل/الترفيه : موظفة
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 28/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   السبت أبريل 03, 2010 10:36 am

السلا م عليكم ورحمة الله وبركاته

قصة حقيقية عافانا الله وإياكم // بسبب إدمان المخدرات ...


والقصة موثقه في أحد أقسام الشرطة ... وأشتهرت مؤخرآ ....

أسلمت الروح فتاة التي كانت في روعة من الجمال و كانت تعانى من مرض
تكسر الدم بعد سنتان من المعاناة وهى في ريعان عمرها ﴿23﴾ سنه

وقد دفنت في إحدى المقابر بعد صلاة العصر وقد روى الجثمان في الثرى وكل أصحاب الخير

كانوا هناك


وعندما خرجوا الناس من المقبرة يدعون للمتوفية أن يتغمدها الله برحمته
ويسكنها فسيح جناته .


وأثناء منتصف الليل قفز رجل متوسط العمر في المقبرة وهو في حالة
سكر﴿سكران﴾.


وكان يعرف قبر الفتاه حيث شارك في الدفن وكان يعلم من أهله ويسمع من الناس بما تحمل
الفتاه من جمال ساحر .


وقد حفر القبر واظهر الفتاه وقام باغتصاب تلك المسكينة

حافظت على شرفها وهى حيه

أما أغتصابها وهى ميته وهى جسم بلا روح

أظن والعلم عند الله تكون من أصحاب الجنة

قد مارس الرذيلة حتى طلوع الفجر ثم ترك الفتاه خارج القبر

و أثناء تسلق الجدار كانت دوريه من الشرطة بجوار المقبرة حيث كانت المقبرة على الشارع
العام للمدينة


فتم الإمساك بالرجل و أثناء التحقيق معه بمركز الشرطة ذهلوا من اعترافه بانه اغتصب فتاه ميته

وظن الضابط أن كلامه غير صحيح لأنه سكران وفاقد عقله

لم يصدقه أحد وابعد إلحاح من الجاني تم فتح المقبرة

وكانت بمفاجئه و الصدمة للضابط وأفراده بأن كلام الشيطان صحيح

أغمى على الضابط ووقع على الأرض من هول الجريمة

والرجل المغتصب يضحك بعالي صوته ويقول خل قلبك حجر ﴿ كلامه للضابط ﴾
فتاه ميته لا تخف أنها لا تتحرك واخذ بضحك من جديد .


قولو معي :

﴿( اللهم أنت ربى لا اله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك
مااستطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك على وأبوء لك بذنبي فاغفر لي فانه
لا يغفر الذنوب ألا أنت ﴾﴾


اللهم اعف عنا وعافنا يا مجيب الدعاء"

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص جميلة ومفيدة   الإثنين أبريل 12, 2010 2:48 am






{ لازم تتعلم من القصة }
( أذكى لص في العالم )
كان فى لص يسرق محافظ الناس
وحقائب النساء وهكذا يعيش
ولكن المشكله ان الشرطه بدأت تعرفه فأي سرقه فى منطقته
تقبض عليه الشرطه سواء كان هو السارق ام لا
ويضرب ويتبهدل
فقرر ترك بلده لانه لم يعد له عيش هناك
وقرر السفر الى امريكا ولجأ الى احد اصدقائه وزور له فيزا
وسافر هناك وجلس اول يوم يراقب الناس اين يضعون محافظهم
لانه جديد فى البلد ويجب ان يتروى
وبعد ثلاث ايام من مراقبه الناس
سرق اول محفظه وفورا قبض عليه رجل وسيم يرتدى لبس فاخر
وهنا اللص المسافر كاد ان يقف قلبه
واخذ يتسامح من الرجل ويقول انا لم اكن اقصد ان اسرق
وكان فى باله ان من قبض عليه من رجال الشرطه
ولكن الرجل الامريكى قال له لا تخف انا لص مثلك وكنت اراقبك
واريدك ان تعمل معى
ففرح اللص المسافر وقال انا مستعد
وبدء الامريكى يدربه وكان يضع له المال
ليختبره ولكن المسافر لم يخن صديقه الجديد
وبعد سته اشهر من التدريب وبعد ان وثق الامريكى بالمسافر
قال له اليوم سننفذ اول عمليه
واعطى المسافر لبس فاخر وذهبوا لينفذوا العمل
ودخلوا قصر بمفتاح قد احضره الامريكى
ودخلوا للغرفه اللتى بها الخزينه
وفتشوها ووجدوا الخزنه وفتحها الامريكى بدون كسر
واخرج المال وجلس على الكرسى
وقال للمسافر احضر لنا ورق اللعب
واندهش المسافر وقال لنهرب الان ونلعب
فى بيتنا ولكن الامريكى نهره
وقال انا القائد افعل كما اقول لك
وفعلا احضر ورق اللعب وبدأوا يلعبون
ولكن الامريكى قال له افتح المسجل بصوت مرتفع
واحضر لنا الخمر ووثلاث كؤوس
وفعلا فتح المسجل ورفع صوته واحضر الخمر والكؤوس الثلاثه
ولكنه كان غير مقتنع وقد تأكد انهم سيقبض عليهم لا محاله
واثناء تفكير المسافر حضر صاحب القصر وبيده مسدس
وقال ماذا تفعلون يا لصوص
لكن الامريكى لم يكترث وقال للمسافر اكمل اللعب ولا تأبه له ..!
وفعلا اكملا اللعب ولكن صاحب القصر اتصل فى الشرطه
وحضرت الشرطه
فقال لهم صاحب القصر هؤلاء لصوص
سرقوا الخزنه وهذى هي الأموال
التي سرقوها امامهم
فقال الامريكى للشرطه
هذا الرجل يكذب لقد دعانا هنا لنعلب معه
وقد لعبنا فعلا وفزنا عليه
ولما خسر امواله اخرج مسدسه
وقال اما تعطونى مالى واما اتصل فى الشرطه واقول انكم لصوص
فنظر الضابط ووجد الكؤوس الثلاثه والمال موضوع على الطاوله
والموسيقى وهم يلعبون غير مكترثين
فحس ان صاحب القصر يكذب فقال له الضابط
انت تلعب ولما تخسر تتصل بنا
ان عدتها مره اخرى ارميك فى السجن
واراد ان يغادر الضابط ولكن
الامريكى استوقفه
وقال له يا سيدى ان خرجت وتركتنا قد يقتلنا
فاخرجهم الضابط معه واصبح المال لهم بشهاده الشرطه
والشرطة في خدمة الشعب
الان ماذا تعلمت ؟

_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصص جميلة ومفيدة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 3انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مملكة العصماء :: الساحة الادبية :: القصص والروايات-
انتقل الى: