منتديات ,,, اسلامية,,, ثقافية ,,,ادبية,,, تاريخية,,,واجتماعية ,,,عامة
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  أما زال هناك رجال ؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: أما زال هناك رجال ؟!    الثلاثاء نوفمبر 23, 2010 10:21 am




يقول الله تعالى :

رِجَالٌ لّا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلا بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالأَبْصَارُ

ويقول عز وجل :

لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنثَيَيْنِ

لا بد أننا ندرك أن الرجولة شيء والذكورة شيء آخر

فالرجولة :

صدق , وفاء بالعهد , إخلاص , جهاد في سبيل الله حيث

قال الله سبحانه وتعالى :

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلا

والرجولة أسرع في تلبية نداء الله وتأدية الفرائض كما

قال الله تبارك وتعالى :

وَسَارِعُواْ إِلَى مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ

ثم يفصل في الآيات التالية صفات المؤمنين .

والرجولة عدم إنشغال عن ذكر الله مهما كان الأمر كما هي دعوة إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة

كما قال تعالى :

ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ

والرجولة ثورة على الظلم ومناصرة المظلومين وقول الحق والنصح لكل مسلم وحتى

عندما قال الله تعالى :

الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء

تلك الآية التي يطيب لرجال هذه الأيام ذكرها دون تحمل تبعيتها

لم يقل الله عز وجل ( الذكور قوامون على النساء)

وإنما الرجال الذين يفهمون معنى القوامة وما يترتب على الرجال من تبعات ومسؤوليات تجاه المرأة

فيقول سبحانه :

الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُواْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا

حَفِظَ اللَّهُ

نتساءل الآن

هل كل الذكور تنطبق عليهم الصفات التي ذكرناها؟!

وهل كل الذكور يستحقون أن تكون بيدهم القوامة ؟!

بالطبع لا

فالرجال فقط هم المعنيون ولكننا نعلم أن كثيرًا من النساء من تحمل هذه الصفات ويتمثلن هذه الأخلاق

الكريمة ويقمن بهذه الأعمال الجليلة

فالرجولة اذن لا شأن لها بالذكورة

فقد تطلق على المرأة أيضا إذا اتصفت بهذه الصفات فهي هنا امرأة وليست أنثى

امرأة فيها رجولة وليست ذكورة

امرأة بألف رجل من ذكور هذه الأيام كالمرأة التي ضرب الله بها مثلًا للذين آمنوا

حيث قال :

وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا لِّلَّذِينَ آمَنُوا امْرَأَةَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِي عِندَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ وَنَجِّنِي مِن فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِي مِنَ

الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ

ترى أين الرجال والنساء من هذه الصفات في هذه الأيام ؟

فكل ما لدينا ذكر وأنثى فقط .

إلا قلة صابرة قائمة بأمر الله حيث

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -

لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق

- صحيح مسلم -

جعلنا الله منهم




_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
طائر الفينيق
عضو الماسي
عضو الماسي


ذكر عدد الرسائل : 929
العمل/الترفيه : muzk
اعلام الدول :
المهنة :
تاريخ التسجيل : 14/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: أما زال هناك رجال ؟!    الأربعاء نوفمبر 24, 2010 9:28 am

موضوع جميل جدا ورائع في تبيان الفرق ما بين القول ذكر ورجل

فالذكور في كثير الامور متشابهين ولا تفرقهم الا الرجولة ودرجة الايمان

فالرجولة تختلف فعلا عن الذكورة ولا عمر الذكورة دلاله على الرجولة الحقيقة

موضوع قيم جدا

سلمت يداكي يا عصماء وسلم دينك وايمانك

وربي يحفظك من كل شر

كل الاحترام والتقدير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: أما زال هناك رجال ؟!    الأربعاء نوفمبر 24, 2010 9:58 am


عندما تذوب المعاني الساميّة ؛ وترحل القدوة من حياتنا

وتنحني الهامات للمحتل ..

وتعتاد النفوس الهوان

وتمضي الكرامة إلى أللاعودة !!!!

وتنتحر الشهامة تحت سطوة الزمن الضائع

والهوية الغائبة ...

التائهة بين الغرب والشرق ...

بين ما يجب أن نكون عليه بحكم ما ورثناه عن أجدادنا العظام

وبين ما نحن عليه من تشبه وليونة

وشخصية ذائبة في شخصية الغرب !

وقتها

لن نبحث عن رجال

ولا حتى نساء

علينا أن نبحث عن روح مؤمنة تعيد لهذه الكلمات معانيها


طائر

.. بارك الله فيك على حسن ردك ..

ادام الله عزك ورزقك الخير..

_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
شيزون
عضو فضي
عضو فضي


انثى عدد الرسائل : 404
العمل/الترفيه : سياحه وسفر
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 27/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: أما زال هناك رجال ؟!    السبت نوفمبر 27, 2010 4:29 am




غاليتي العصماء


الرجال هداهم الله متمسكون بهذه الآية ولا يعرفون معناها كما ينبغي !!

ثم إن الرجولة درجة أعلى فهي تحمل ومسؤولية وقيام بأمر الله !!

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أما زال هناك رجال ؟!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مملكة العصماء :: المنتديات الاسلامية :: الساحة الاسلامية العامة-
انتقل الى: