منتديات ,,, اسلامية,,, ثقافية ,,,ادبية,,, تاريخية,,,واجتماعية ,,,عامة
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هذه القصيدة أبكتني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العربي
عضو برونزي
عضو برونزي


ذكر عدد الرسائل : 243
العمر : 38
العمل/الترفيه : المعرفه
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 16/02/2010

مُساهمةموضوع: هذه القصيدة أبكتني   السبت نوفمبر 20, 2010 11:48 am

هذه القصيدة أبكتني وجفت دموعي بكلماتها
تلقيتهامن فتاة مسكينة كتبتها في أيامها السوداء
قصتها أنها فتاة فلسطينية في عمر الزهور اسمها شيماء
اغتصبت من يهودي نجس
وحملت منه وتقول في أبياتها
ثائر في المهد يبكي
طرفه نحو السّماء
يرسل الأنبار شجرا
وجهه فيه شقاء
من رأى حملا وديعا
يملؤ الأرض ثغاء
من رأى طفلا رضيعا
يستحفّ الأوفياء
ليس يدري فيما يبكي
ليس يدري ما البكاء
حوله شيماء تحكي
كيف هذا الطّفل جاء
كيف حلّ الظّلم يوما
فاستبدّ الأشقياء
وإستباحوا كل عرض
بعد إغراق الدّماء
لم يراعوا الله فينا
لم يطيعوا الأنبياء
ثمّ يأتيني سؤالا
فيه شيء من غباء
كنت يا شيماء بكرا
فكيف هذا الطّفل جاء
لم يقيموا حفل عرس
أو زفافا بل بغاء
أثخنوا فينا جراحا
إستحلّوا أبرياء
رمّلوا فينا نساءا
فاكتفينا بالدّعاء
يتّموا الأطفال فينا
دو********ا أدنى حياء
علم الإرسال نحوي
نظرة فيها إزدراء

لم يكن يعرف حقّا

كيف هذا الطّفل جاء

لعنة الله عليهم

كلّما لاح الضّياء

هل سيأتي بعد هذا

قائلا كيف جاء

أمّتي لله أشكو

لم يعد فيكم رجاء

إنّما أشكو أناسا

بعدهم بعد السّماء

إن يكن فالنّصر آت

فالذي أشكو خواء

ربّما الآن عرفتم

كيف هذا الطّفل جاء
لم يكن يعرف حقا
كيف هذا الطفل جاء
بائع البارود يسعى
للذي فيه الفناء
ودعاة الشر دوما
سعيهم فيه البلاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: هذه القصيدة أبكتني   الثلاثاء نوفمبر 23, 2010 8:36 am



لا حول ولا قوة الا بالله

حسبي الله ونعم الوكيل

بارك الله فيك عزيزي العربي على الطرح

وسدد خطاك ~


_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ناني أحمد
المشرف العام
المشرف العام


انثى عدد الرسائل : 1734
الموقع : ليبيا
العمل/الترفيه : النت
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 17/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: هذه القصيدة أبكتني   الأحد نوفمبر 28, 2010 2:48 pm


لاحول ولاقوه الا بالله

مشكور أخي العربي عالقصيده المحزنه

ننتظر جديدك

ناني أحمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هذه القصيدة أبكتني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مملكة العصماء :: الساحة الادبية :: القصص والروايات-
انتقل الى: