منتديات ,,, اسلامية,,, ثقافية ,,,ادبية,,, تاريخية,,,واجتماعية ,,,عامة
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حفظ اللسان ...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ناني أحمد
المشرف العام
المشرف العام


انثى عدد الرسائل : 1734
الموقع : ليبيا
العمل/الترفيه : النت
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 17/03/2010

مُساهمةموضوع: حفظ اللسان ...   الجمعة أكتوبر 08, 2010 9:36 am


حفظ اللسان


(( كم من كلامنا لا نلقي لها بالاً و كم من أحاديثنا لا نستغفر بعدها ))


شرح حديث

عنأبي هريره رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: {إن العبد ليتكلم بالكلمة من رضوان الله، لا يلقي لها بالاً يرفعه الله بها في الجنة، وإن العبد ليتكلم بالكلمة من سخط الله، لا يلقي لها بالاً، يهوي بها في جهنم} وفي حديث بلال بن الحارث المزني رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: {إن الرجل ليتكلم بالكلمة من رضوان الله، ما كان يظن أن تبلغ ما بلغت يكتب الله له بها رضوانه إلى يوم يلقاه، وإن الرجل ليتكلم بالكلمة من سخط الله ما كان يظن أن تبلغ ما بلغت، يكتب الله له بها سخطه إلى يوم يلقاه} والحديث رواه أبو داود، والترمذي، ومالك وغيرهم، وهو حديث صحيح.
قال بعض الصالحين: " كم من كلمة منعنيها حديث بلال "
وقال ابن عبد البر رحمه الله تعالى: " الكلمة التي يهوي صاحبها بسببها في النار، هي التي يقولها عند السلطان الجائر بالبغي، أو بالسعي على المسلم، فتكون سبباً لهلاكه وإن لم يرد القائل ذلك، لكنها ربما أدت إليه فيكتب على القائل إثمها، والكلمة التي يرفع الله بها العبد الدرجات، ويكتب له بها الرضوان، هي التي يدفع بها عن المسلم مظلمة، أو يفرج بها عنه كربة، أو ينصر بها مظلوماً ". وقال بعض أهل العلم: " الكلمة التي يسخط الله تعالى عليها، هي: الكلمة عند ذي السلطان يرضيه بها ويسخط الله تعالى ". ولا شك أن الأمر أوسع من ذلك، فالكلمة التي ترضي الله تعالى قد تكون عند السلطان، وقد تكون في جريدة، وقد تكون في إذاعة، وقد تكون في الرأي، وقد تكون في مجلس، وقد تكون في غير ذلك، وقد تكون في كتاب، أما الكلمة التي يسخط الله عليها فقد تكون في ذلك كله. ومع ذلك فإن باب التوبة مفتوح، وإمكانية التراجع عن ما يسخط الله تعالى قائمة، ولهذا شرعت النصيحة بين المسلمين، لعل مخطئاً أن يتوب وينـزع، أو غافلاً أن يصحو أو نائماً أن يفيق.

فعلى المسلم أن يراقب لسانه وأن يفكر قبل ان يتكلم هل ما ينطق به يرضي الله تعالىأم يغضب الله، وليكن قليل الكلام كثير الصمت حتى لا يزل لسانه ويهوي إلى مزالق الشيطان فقد قال عليه الصلاة والسلام: "من صمت نجا" وقال صلى الله عليه وسلم "عليك بطول الصمت إلا من خير فإنه مطردة للشيطان عنك وعون لك على أمر دينك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابن فلسطين
نائب المدير العام
نائب المدير العام


ذكر عدد الرسائل : 1656
العمر : 40
الموقع : مملكة العصماء
العمل/الترفيه : غير معروف
المزاج : غير محدد
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 23/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: حفظ اللسان ...   الإثنين أكتوبر 11, 2010 12:48 pm


ناني
بارك الله فيكي على الطرح المفيد
حفظ اللسان يحتاج إلى عزيمة قوية
وترويض وتدريب للنفس
وأن يدرك الإنسان أن حفظ لسانه هو عمل طيب
يتقرب به إلى الله تعالى
قال رسول الله : "أحبُّ الأعمال إلى الله حِفظ اللسان"

وقال: "المسلم من سَلِم المسلمون من لسانه ويده"
تقبلي مروري المتواضع

ابن فلسطين

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saly.ahlamontada.net/profile.forum?mode=register&agre
ناني أحمد
المشرف العام
المشرف العام


انثى عدد الرسائل : 1734
الموقع : ليبيا
العمل/الترفيه : النت
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 17/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: حفظ اللسان ...   الثلاثاء أكتوبر 12, 2010 12:52 am

ابن فلسطين كتب:

ناني
بارك الله فيكي على الطرح المفيد
حفظ اللسان يحتاج إلى عزيمة قوية
وترويض وتدريب للنفس
وأن يدرك الإنسان أن حفظ لسانه هو عمل طيب
يتقرب به إلى الله تعالى
قال رسول الله : "أحبُّ الأعمال إلى الله حِفظ اللسان"

وقال: "المسلم من سَلِم المسلمون من لسانه ويده"
تقبلي مروري المتواضع

ابن فلسطين


أخي أبن فلسطين

لك تقديري وأحترامي علي المرور الكريم

دمت في حفظ الرحمن

ناني أحمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حفظ اللسان ...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مملكة العصماء :: المنتديات الاسلامية :: الساحة الاسلامية العامة-
انتقل الى: