منتديات ,,, اسلامية,,, ثقافية ,,,ادبية,,, تاريخية,,,واجتماعية ,,,عامة
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قطرات.. من دموع القلب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: قطرات.. من دموع القلب   الإثنين فبراير 08, 2010 3:41 am






قطرات.. من دموع القلب



لحظات صدق غاليات تلك التي يجد فيها المرء قلبه قريبا منه , يحادثه , ويحاسبه, ويعاتبه , لكم

هي لحظات عتاب القلب لحظات غالية ونادرة , تلك التي يخلع فيها المرء كل الأقنعة ويقف أمام

مرآة قلبه الحقيقية التي لا تكذب...

لكم وددت أن أهمس في قلوب كل الذين أحببتهم والذين صادقتهم والذين آخيتهم , أهمس في

قلوبهم بأنني أحبهم , وبأن الحب العميق الذي جمعني بهم في لحظات إلهية شفافة , سيظل قويا

عبر كل الأيام ...

إننا عندما نحب في الله يجب أن نفهم أن ذاك الحب من نوع خاص , نوع رقراق سرمدي عذب , لا

تحتويه المواقف , ولا تنال منه الأحزان , إنه نوع من الحب تتخاطب فيه القلوب كخطاب الطير , لا

تنازع بينها , ولا منافع , وإنما رضا وتغافر وبذل وتضحية وإيثار ..

لقد تدبرت أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم التي تحث على سلامة الصدر للمسلمين ,

وعلمت كيف أن تلك الصفة - على قدر أهميتها العظمى لنقاء المجتمع وطهارته - ليست في

متناول كل أحد , إلا الذين مّن الله عليهم بقلب نظيف , وبنفس متجردة طاهرة , ومنح أعينهم

قطرات دمع نقية كقطرات الوضوء التي تساقطت من أعضاء ذاك الرجل الصالح الذي دخل على

أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فقال صلى الله عليه وسلم ( يدخل عليكم رجل من أهل

الجنة ) ..


إن مجتمعنا هذا لفي أمس الحاجة إلى آلاف وآلاف من أمثال ذلك الرجل الصالح الذي لا يحمل في

قلبه بغضاء ولا شحناء ولا حقدا ولا حسدا لأحد ولا رغبة في العلو على أحد ولا حرصا على إسقاط

أحد ولا أمنية في إيلام أحد....

لكم وددت أن تكون قلوب الدعاة إلى الله متحابة نقية , متلاقية على معنى علوي رفيع نقي , فلا

ثمّ رغبة في شهرة , ولا في علو على الآخر , ولكن رضا في أن يُجري الله الحق على لسانه مهما

كان مختلفا معه .. ولا ثمّ سعيا إلى انتصار في خلاف زائف , ولا ظهورا جماعيا مغيظا , بل العودة

إلى ميزان الحسنات والسيئات , فحيثما تكون مراقبة الرب سبحانه تكون الطاعة ..

إننا أيها المحبون نعيش في أيام متتاليات متصارعات منكفئات تسلم بعضها بعضا ويسلمنا كل يوم

فيها إلى الآخر كطرفة عين , حتى نستلم جميعا لحظة الكفن , ولا يدري أحدنا موعد تلك اللحظة ,

ولكننا جميعا نوقن أنها ولا شك قريبة جدا , وعند لقاء الكفن تسقط الأقنعة ولا يبقى إلا اللون

الأبيض النقي الشفاف , إن دموع القلب ترتجينا وتمعن الرجاء فينا أن نعود دعاة مخلصين ..!

لقد كنت - قبل أيام - في جنازة رجلين طيبين ممن أعرفهم - ماتوا معا في حادثة فجائية بسيارة -

دار معي سابقا حديث مع أحدهم حول مسألة اختلف فيها الناس , وأذكر له أنه تبسم وقال :

" نحن لا نريد إلا أن نلقى الله وليس في صحيفتنا شحناء لأحد " .. ولعل الله قد آتاه رجاءه , ولعله

لحظة لقاء الكفن سعد بما قال أيما سعادة ..لقد تعلمت منه درسا وددت لو أني علمته لكل

العالمين



* * دموع أديبة :

لكم حادت بنا خطانا عن مسارات نحبها , كم زلت بنا ألسنتنا عن عبارات نرتجيها , ولكم اخترنا

الخطأ على الصواب , و قدمنا مصلحة النفس على مصلحة الجميع , وأبدينا براءة النية ونحن نخفي

مصلحة ذاتية .

فحينا أبهرتنا لألأة الدراهم والدنانير , فلفتتنا عن حياة الزاهدين , وحينا أجتذبتنا الراحة والوثير ,

فشغلتنا عن قيام العابدين .

وإن تدمع اليوم - يا قلب - على تلك الهنات وهاتيك الزلات خير لك من أن ترتجي دمعا في يوم لا

تقبل فيه الرجاءات , ولا تزال فيه العثرات ..

إن دمعك اليوم هو دمع الأديب الأريب , العاقل الحكيم , الذي آثر الآخرة على العاجلة , واجتنب

المتاع والفراش الوثير, وحاول أن يصطف في صفوف العائدين .



* * نصيحــة قلـــب :

إن القلوب عندما تنصح , إنما تنصح وهي تنبض , ونبضها دفق دماء , كما أن نصحها دفق حياة,

حياة تمثلت في تجربة متعَلّمة أو حكمة ُمهداة أو عيب مستور أو إنجاز مستوحى أو رؤية بصيرية ..

فيا أيها الناصحون لا تنصحوا إلا من القلوب , ولا تخرجوا النصح من ألسنتكم, ذروا النصيحة تنبت في

قلوبكم , وتظهر على جوارحكم , لتغشى سلوككم قبل أن تتدفق حروفها على ألسنتكم , فكم

من ناصح مغتاظ أو غاضب أو متشف أو متعالم أو مستعل بكلمات نصحه على غيره .. والدعاة

الصادقون , الدعاة الصالحون يعلمون أنما النصح لله وله فحسب .



* * مقامك الحقيقي أيها القلب :

أيها القلب إياك أن تغتر بأيام قضيتها مع الصالحين , فإن مناط الحساب متعلق بك وحدك , قال

سبحانه : ( وأن ليس للإنسان إلا ما سعى ) ..

أيها القلب لا يغرنك أنك قد قضيت سنين تتحدث عن أعمال الخير ، إن الذي يصعد من كلامك هو

الطيب ( إليه يصعد الكلم الطيب ) , وطيب الكلام هو ماكان مخلصا , فلتفرح على ما كان منه ,

ولتصرخ على ماشابتك فيه النية , لتسعد بخطوات سعيتها ابتغاء وجه ربك , ولتخسأ بما كان في

مراءاة الناس .

إن مقامك الحقيقي - أيها القلب - يمكنك أن تعرفه في لحظات البكاء في جوف الليل الآخر , وفي

التضحيات الكبيرة عندما يناديك العطاء , أو تنتظر أن تعرفه عند حشرجة الروح إذ هي تخرج من

الحلقوم .



* * ماذا لو عدت إلى الحياة ؟

إن صرخة ( رب ارجعون لعلي أعمل صالحا فيما تركت ) حري بها أن تقض مضجعنا , وتؤرق منامنا ,

ولا تجعلنا نستلذ بطعام ولا شراب , ولا حياة ولا متاع , فهل آن لنا أن نتوقى تلك الصرخة , وهل آن

لنا أن نبادر إلى إصلاح ما فات قبل أن نصرخ فلا عود , ونسترجع الفوت , ؟ ولا ثمّ إلا الصراخ ؟!..

إن من عظمة الوحي الإسلامي أنه لا يُحمل أحدا تبعة خطيئة أحد , ولا يبتدئ مع أحد على أنه

مذنب , بل الأصل براءة الذمة , والأصل نقاوة التاريخ , والتوبة تجب ما قبلها, و" الحسنات يذهبن

السيئات " , " ومن تاب وعمل صالحا فإنه يتوب إلى الله متابا " ..

إنه لا سبيل أيها القلب إلا بالمسارعة إلى التطهير الكامل من آثار تاريخ الذنب ولنبدأ بعملية

الحرق , وأقصد به الندم , فإن الندم الصادق نار ملتهبة تحرق الذنب , وفي الحديث : ( الندم توبة )

رواه أحمد ..

فاحرق إذن كل مالا ترتجي أن تلقاه إذا أنت رحلت , ثم لتتألم قليلا وأنت تجبر نفسك على كراهية

الخطيئة , فلا توبة كاملة مع استشعار حلاوة الذنب , فإن استطعت أن تكرهه فأنت أنت , ولئن

بقيت حلاوته فيك فلا تأمن على نفسك أن تراجعه يوما , ثم لتضع نفسك في متقلب العبادة , وأله

بها نفسك , وأشغلها بين العلم والطاعة والذكر , وإياك أن تفرغها فتشغلك بذكر ذنب جديد ..

تلك كانت همسات قلب محب , فاضت فاغرورقت بها عين القلب , فأدمعت نصحا لمن تحب .



_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ساري الليل
عضو الماسي
عضو الماسي


ذكر عدد الرسائل : 1153
العمل/الترفيه : computer
اعلام الدول :
المهنة :
تاريخ التسجيل : 01/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: قطرات.. من دموع القلب   الإثنين فبراير 08, 2010 4:34 am

التوبه والعوده الى الله تعالى يجب ان تكون

شعارنا

وصفاء القلب وترك الحقد والغل من سمات المؤمنين

تذكره ولا

اروع اغلى
عصماء


كلمات رائعه يجب ان تقرأ بتفكر

بارك الله فيكي


_________________


ضعيني، إذا ما رجعت
وقوداً بتنّور نارك
وحبل الغسيل على سطح دارك
لأني فقدت الوقوف
بدونِ صلاةِ نهارك
هرمت، فردّي نجومَ الطفولة
حتّى أُشارك
صغار العصافير
دربَ الرجوع
لعشِّ انتظارك

امي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
طائر الفينيق
عضو الماسي
عضو الماسي


ذكر عدد الرسائل : 929
العمل/الترفيه : muzk
اعلام الدول :
المهنة :
تاريخ التسجيل : 14/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: قطرات.. من دموع القلب   الإثنين فبراير 08, 2010 8:34 am


عصماء

لا حرمك ربي الأجر ...
كلمات تنساب على القلب لتطير بالروح فتسبح في سماء الإخاء
والصفاء!! فصفاء القلب و طهارته أنجع وسائل التأثير للداعية ، فالداعية الصادق
المشفق المحب لمدعويه ، ترى ثمرة دعوته جلية ظاهرةفي قلوبهم!! هي سنة الحياة وفطرة
القلوب في القرب من ذلكم الشفاف الصادق ..بل هي شرعة شرعها الله ( إني أحب فلاناً ،
فأحبوه).. علينا يا معاشر الدعاة ،، يا من انتسبنا لسفينتهم ،، وخضنا عباب ذلك
البحر .. أن نراجع حالنا مع ربنا ، ومدى صدقنا مع خالقنا ،، علينا أن نسائل أنفسنا
دائما ،، فالصدق مع الذات أول مراحل التصحيح للعودة إلى العلاقة القوية مع الله!!
فتربية الذات ، ومعاهدتها بالنصح والإرشاد ، فبالترغيب حيناً وبالترهيب حيناً آخر
!! كما يقول أحدهم: كل عمل كرهت أن يهجم عليك الموت وأنت تفعله ، فاتركه واجتنبه!!
كذا السبيل إلى إصلاح الذات ، بمتابعتها ومكاشفتها!! --
- يا رب
رحماك لا تأخذ بزلتنا ** واغفر أيا رب ذنباً قد جنيناه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
احمد العراقي
المراقب العام
المراقب العام


ذكر عدد الرسائل : 980
العمل/الترفيه : الكتابه
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 26/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: قطرات.. من دموع القلب   الثلاثاء فبراير 09, 2010 8:22 am

صلي اللهم وسلم وزد وبارك على سيد نا محمد صلى الله عليه وسلم

طب القلوب ودوائها...ونور الابصار وضيائها وعافية الابدان وشفائها


وسلم ياربي تسلما

العصماء

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لا استغرب ان اجد لك في كل ميدان صوله وعلى كل منبر قوله

اقول

شكرالروعة هذا الطرح الحميد.وتبيانه المفيد

شكرا لك وانت هناتصفين كنة حقيقه تبرق خلف كلماتك لتلامس القلوب

بجمال الحق عند سطوعه..و جلاله عندما تنير الدروب شموعه

إن مقامك الحقيقي
- أيها القلب - يمكنك أن تعرفه في لحظات البكاء في جوف الليل الآخر , وفي

التضحيات الكبيرة عندما يناديك العطاء , أو تنتظر أن تعرفه عند حشرجة الروح إذ هي تخرج من

الحلقوم .


فقد فاز من اعطى جسده حقه من العباده.وعطى قلبه حقه من المعارف

وكما قال العارفون

كن مع الحق في الحق .يكون الحق معك..ولا تنشغل بالمقام فتكون مع نفسك


أيها القلب إياك أن تغتر بأيام قضيتها مع الصالحين , فإن مناط الحساب متعلق بك وحدك , قال سبحانه :


( وأن ليس للإنسان إلا ما سعى ) ..


انما الناس حديث بعدهم....فلتكن خير حديث يسمع
واذا شاكتك منهم شوكه.......فلتكن اقوى مجن يدفع
واذا ما كنت فيهم هكذا .........انت والله امام ينفع

اللهم


ات نفوسنا تقواها وزكها انت خير من زكاها انت وليها ومولاها

أيها القلب
لا يغرنك أنك قد قضيت سنين تتحدث عن أعمال الخير ، إن الذي يصعد من كلامك هو

الطيب ( إليه يصعد الكلم الطيب ) .


وأجعلنا اللهم ممن شملهم قولك الفخيم في كتابك المبين

(لا يحزنهم الفزع الاكبروتتلقاهم الملائكة هذا يومكم الذى كنتم توعدون)


جزاك الله خير الجزاء.واسر الله قلبك واسعده





في امان الله






احمد العراقي

_________________




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الابيض الملكي
مشرف المنتديات الشبابية
مشرف المنتديات الشبابية


ذكر عدد الرسائل : 372
العمل/الترفيه : طالب جامعي
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 18/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: قطرات.. من دموع القلب   الثلاثاء فبراير 09, 2010 2:27 pm

العصماء

مواضيعك حتما تكون مميزه ومفيده

$$$

فلاتمنعيهاا من طرحها علينا

لكــ ودي واحترامي

انا

الابيض الملكيـــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قطرات.. من دموع القلب   الأربعاء فبراير 10, 2010 9:34 am

اخوتي في الله

ساري

نديم

احمد

الابيض

نحن لا نريد إلا أن نلقى الله وليس في صحيفتنا شحناء لأحد "


ربنا لا تجعل في قلوبنا غلا للذين آمنوا

واعف عنا إنك على كل شيئ قدير

آآآآآآآمين

الداعيه المتكبر على ماذا يتكبر هل ضمن مقعده في الجنه لا والله

الدعاة الصالحون يعلمون أنما النصح لله وله فحسب

اللهم وحد كلمتهم على الحق وثبتنا وإياهم على الأيمان

بارك الله فيكم

على مروركم

جعله الله في موازين حسناتكم

يوم العرض عليه آآآمين



_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قطرات.. من دموع القلب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مملكة العصماء :: المنتديات الاسلامية :: الساحة الاسلامية العامة-
انتقل الى: