منتديات ,,, اسلامية,,, ثقافية ,,,ادبية,,, تاريخية,,,واجتماعية ,,,عامة
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحلم والعفو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وحي القلم
تالق وتميز
تالق وتميز


ذكر عدد الرسائل : 113
العمر : 33
العمل/الترفيه : مندوب مبيعات
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 16/06/2009

مُساهمةموضوع: الحلم والعفو   السبت يونيو 20, 2009 2:55 am

الحلم والعفو




الحمد
لله الذى حثنا على مكارم الأخلاق , ووجهنا إلى أن نعامل الناس بالحلم ,
وأن تكون علاقتنا بهم علاقة مودة ورحمة , وامرنا بأن نمتثل إلى قوله تعالى
( خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن المشركين ) , وأشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً عبده ورسوله .


وبعد

إن سيرة النبى r من أعظم الدراسات التى يشرف بدراستها المسلم , لأن فيها الخير والنفع الكثير الذى يعود على الدارس بشرف المعرفة الكافية عن النبى r والتخلق بأخلاقه والسير على نهجه , ومن أخلاق النبى هذا الخلق الكبير وهو الحلم والعفو , الذى اتصف بهما رسول الله r
وكان يتعامل بهما مع كل البشر لا يفرق بين مسلم وكافر , ليُبين للبشر
جميعاً , أنه يستحق أن يكون أمير الأنبياء , وأن الدين الإسلامى دين
السماحة والعفو قال تعالى (خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين ), الرسول
r ألف القلوب حول دعوته بخُلقه الكريم وبحلمه وعفوه , وسيرة الرسول مليئة بالمواقف العظيمة من الحلم والعفو التى تعد نماذج لمن أراد معالى الأمور , وانه r لم يغضب لنفسه قط إلا أن تنتهك حرمة الله فينتقم لله بها .



انظر إليه لما استشهد عمه حمزة رضى الله عنه , على يد وحشى , وحمزة كان من أحب الناس إلى الرسول r , لشجاعته ودفاعه عن النبى ودعوة الإسلام , وغضب النبى حينما رأى هند زوجة أبو سفيان تمثل بعمه , ويتعهد ويقول لإن مكننى الله منهم لأمثلن بكثير منهم , فنزل قول الله تعالى (وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُمْ بِهِ وَلَئِنْ صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِلصَّابِرِينَ } [النحل : 126

وعفوه وتسامحه على أهل مكة حينما دخلها فاتحاً , وغيرها من المواقف العظيمة , التى فعلها النبى r وعلمها لأصحابه .



وإذا نظرنا إلى صفة الحلم والعفو , تجدها من الصفات التى يمدح الله بها المرسلين , لماذا؟ لأن لها التأثير الواضح فى تمكين الدعوة

فقد وصف بها إبراهيم عليه السلام , قال تعالى (إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لَحَلِيمٌ أَوَّاهٌ مُنِيبٌ ) وقال فى سيدنا إسماعيل (فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ) الصافات , ويرغب الله المسلمين إلى التخلق بهذا الخلق الكريم وأنه سبب فى دخول الجنة قائلاً ( وَسَارِعُوا
إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَوَاتُ
وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ (133) الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي
السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ
النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ
) أل عمران


الأصناف الثلاثة

إذا نظرنا إلى الناس فى حياتهم , تراهم يتفاوتون ويختلفون فى منازعهم.

والناس فى هذا الأمر ينقسمون على ثلاثة أصناف :

الصنف الأول
: صنف يقل منه فعل الخير , وكثيراً ما يصدر عنه الشر وإذا ما حاول إنسان
أن يدفعه إلى الخير وإلى اجتناب ما هو قبيح أعرض عنه , وربما يقابله بالصد
والإيذاء , هذا الصنف شعاره فى الحياة خذ ولا تعطى وابدأ الناس بالإيذاء
حتى تكون غالباً دائماً .


الصنف الثانى
: صنف يفعل الخير , ولكنه ينتظر الجزاء العاجل , وإذا كان له حق عند غيره
أصر على أن يأخذه كاملاً , ولا يتهاون فى اقتضائه , وهذا الصنف لا يبدأ
الناس بظلم أو عدوان , ولكنه إذا ظلم انتقم ممن ظلمه انتقاماً شديداً (
وشعاره فى الحياة الشر بالشر والبادى أظلم .


الصنف الثالث
: هو صنف من الناس يتجاوزن عمن ظلمهم , ولا يبدءون أحداً بظلم , وإن نالهم
أذى من غيرهم لم يقابلوه بأذى مثله , هذا الصنف من الناس تراه طيب الخلق ,
عالى المرؤة , وهذا هو الصنف الذى نريده .


من سماحة الإسلام أنه جعل الأصل فى الجزاء مقابلة السيئة بمثلها , لكى لا يطغ البشر على بعضهم البعض , قال تعالى (وَجَزَاءُ سَيِّئَةٍ سَيِّئَةٌ مِثْلُهَا ) لكنه يجعل العفو دليلاً على صلاح النفس من الغيظ , وإصلاح الجماعة من الأحقاد , قال تعالى(فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ ) الشورى 40.

المسلم
منا فى حياته يلاقى كثيراً مما يؤلمه ويسمع كثيراً مما يؤذيه , ولو ترك كل
واحد نفسه وشأنها لترد الإساءة بمثلها لعشنا فى صراع دائم بيننا وبين
بعضنا , ويصبح المجتمع كالغابة يأكل فيها القوى الضعيف , وتتقطع العلاقات
بيننا.


ولكن ماذا يجب عليك ؟

أن تكون واسع الصدر تسارع إلى العفو قبل أن تسارع إلى الانتقام , لكى يظل الحب بينك وبين الناس قوى .

وأن تتبع منهج النبى فى هذا , لما له من جزاء عند الله كما روى عن النبى r ( ألا
أنبئكم بما يشرف الله به البنيان ويرفع الدرجات , قالوا بلى يا رسول الله
: قال تحلم على من جهل عليك , وتعفوا عمن ظلمك , وتعطى من حرمك , وتصل من
قطعك
) .

ويقول الرسول r ( من كتم غيظاً وهو قادر على أن ينفذه دعاه الله على رؤوس الخلائق حتى يخيرة من الحور العين يزوجه منها ما شاء )

وأخيراً

إذا
تمسك المسلمون بهذا الخلق العظيم , يصبح المجتمع مجتمعاً فاضلاً ,
ينتشرفيه الحب والإخلاص , ويصبح مجتمعاً متوحد الصفوف لأن سفاسف الأمور لا
تشغله عن مهمته العظيمة وهى الدعوة إلى الله .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابن فلسطين
نائب المدير العام
نائب المدير العام


ذكر عدد الرسائل : 1656
العمر : 40
الموقع : مملكة العصماء
العمل/الترفيه : غير معروف
المزاج : غير محدد
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 23/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الحلم والعفو   السبت يونيو 20, 2009 3:31 am

وحي القلم

كم هو جميل أن ننسى الماضي

بكل ما فيه وأن نصفح ونعفوا

بارك الله فيك وجزاك الله خير الجزاء

تقبل تحياتي


ابن فلسطين

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saly.ahlamontada.net/profile.forum?mode=register&agre
رشيد
عضو فعال
عضو فعال


ذكر عدد الرسائل : 390
العمر : 38
العمل/الترفيه : التجاره
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 12/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: الحلم والعفو   السبت يونيو 20, 2009 4:23 am

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ألا أنبئكم بما
يشرف الله به البنيان ويرفع الدرجات ؟ قالوا نعم يا رسول الله .قال: تحلم
على من جهل عليك وتعفو عمن ظلمك وتعطي من حرمك ، وتصل من قطعك
جزاك الله خيررا
وجعله في ميزان حسنات
تقبل مروري
رشيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العصماء
المدير العام
المدير العام


انثى عدد الرسائل : 7463
اعلام الدول :
مزاجي :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 10/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الحلم والعفو   السبت يونيو 20, 2009 7:52 am

وحي القلم

بارك لله فيك

و يعطيك العافية على الموضوع

احنا محتاجين للحلم و العفو خصوصا في هذا الزمن


سلمت يمينك أخي في الله

موضوع غاية في الروعة

جعله الله في موازين أعمالك

أمــــــــــــــيـــــــــــــــن

_________________









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مس شانيل
عضو الماسي
عضو الماسي


انثى عدد الرسائل : 749
العمل/الترفيه : الرياضه
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
تاريخ التسجيل : 03/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: الحلم والعفو   السبت يونيو 20, 2009 7:56 am

الله يجزاك بالجنة

وجعلها الله في موازين
حسناتك

موضوع مهم وجميل اشكرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
احمد العراقي
المراقب العام
المراقب العام


ذكر عدد الرسائل : 980
العمل/الترفيه : الكتابه
اعلام الدول :
مزاجي :
المهنة :
الهواية :
تاريخ التسجيل : 26/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: الحلم والعفو   السبت يونيو 20, 2009 9:14 am

شكرا لك اخي ولجهدك

حشرني الله واياك مع اهل الاحسان

ذي الدرجات الحسان


اللهم امين



ايدنا اللهم بالحق وايده بنا لنكون منك اليك


سلمت يمبنك




احمد العراقي

[u]

_________________




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحلم والعفو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مملكة العصماء :: المنتديات الاسلامية :: الساحة الاسلامية العامة-
انتقل الى: